النائب رياض العدساني

النائب العدساني: الترتيب بين الغانم والحكومة وحدس في رفع الحصانة عن الحربش والمرداس مرفوض

أكد النائب رياض العدساني ان استجواب رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ جابر المبارك جاهز وانه لن ينتظر حكم المحكمة الدستورية، رافضا ان تقود حدس مجلس الامة وان يكون هناك ترتيبات بينها وبين رئيس المجلس مرزوق الغانم من جهة ومع الحكومة من جهة اخرى، مشددا على أنه غير ملتزم في اي تيار او اي تعهد.

وقال العدساني في تصريح للصحفيين في مجلس الأمة اليوم أنه لا يشكك في مسألة التصويت على رفع الحصانه عن النائبان د.جمعان الحربش ونايف المرداس في قضية ترديد خطاب لن نسمح لك وان كان الخطأ وارد، مضيفا “بحسب اعتقادي ان التصويت صحيح ولا اشكك في امانة المجلس، وما لفت نظري ان هناك ترتيب مرفوض جملة وتفصيلا، علما انني صوت مع رفع الحصانة ولو لم يأتي ذكر الحصانة النيابية في الدستور لا تنازلت عنها كحال الامتيازات النيابية الاخرى”.

وبين العدساني ان اثناء التصويت على رفع الحصانة حصلت فوضى بين الوزراء واغلبهم خرج من القاعة وكذلك النواب وليس من شأني محاسبة النواب هنا، مضيفا “الا ان هناك وزير ذهب الى خارج القاعة واعادوه مره اخرى، ولاحقا تبينت لي الصورة بعد ان قال احد النواب "نخوني بعدم رفع الحصانة"، وجاءت نتيجة التصويت 26 من اصل 52، وتصويت رئيس المجلس بحسب ما رأيت انه صوت بعدم رفع الحصانة، فمن رفع يده كان مع رفع الحصانة والرئيس الغانم لم يرفع يده اثناء التصويت وانا "خابره" يرفع الحصانة”.

وقال العدساني ان عدد نواب "حدس" اربعة من عدد النواب اي بنسبة 10% ، متسائلا: هل 10% هي من تقود المجلس؟ ام هناك ترتيب معهم؟ وما وضع الحكومة معهم؟، مستدركا بالقول: اقول اي ترتيب للالتفاف على المصلحة العام لا نقبله فيه بتاتا، واذا كانت الحكومة تعتقد انني سانتظر حكم المحكمة الدستورية لاقدم استجوابي لرئيس الوزراء لن انتظره، ورئيس الحكومة يعلم انني قدمت اليه استجوابين، وان لست ملتزم في تعهد او تيار، عارضا استجواب رئيس الوزراء، قائلا: هذا هو استجواب رئيس الوزراء جاهز وموقع ولا ينقصه الا التاريخ.

وأضاف “لن يعيقني احد من تقديم الاستجواب الى رئيس الوزراء، ولا يخيفنا الحل او الابطال فالحل بيد سمو الامير، واذا الحكومة تفكر ان تقص الحبل سأقدم الاستجواب وهذا انذار وهو كرت اصفر، وثقوا بالله ان لم يوجه رئيس الوزراء رساله واضحه الى الوزراء سيكون اول المستجوبي”ن، مؤكدا ان الترتيبات في رفع الحصانة مرفوضه وحديثي واضح الى رئيس المجلس وحدس، وكذلك رئيس الوزراء.

 

×