محمد الدلال

النائب الدلال: نشيد بدور رئيسي السلطتين لمعالجة قضية الجناسي المسحوبة ونرفض اي استجواب حول القضية

كشف النائب محمد الدلال عن اجتماعات بين الحكومة وعدد من النواب حول قضية الجناسي المسحوبة وطرح بعض الأفكار والمقترحات في طور التوافق، مشيدا بالدور الإيجابي لرئيسي السلطتين لمعالجة تلك القضية.

وأكد الدلال في تصريح صحفي جدية مناقشات السطلتين حول تلك القضية داعيا الى التفاؤل والتريث في استخدام الأدوات الدستورية وأن هذه الملفات لن تحل بالتهديد والتأزيم.

وأوضح ان جزءا من النقاش الدائر من قبل النواب أن يتم تحديد وقت لإعادة الجناسي المسحوبة وأن الايام المقبلة ستكون حاسمة لتلك القضية.

وأكد الدلال أن عودة الجناسي لمن سحبت منهم من دون وجه حق ومنح القضاء صلاحية النظر في قضايا الجنسية على رأس الأولويات النيابية، لافتا إلى وجود تحركات إيجابية على أعلى المستويات أملا في الوصول إلى نتيجة.

وشدد الدلال على أن هذا المسار هو السليم بعيدا عن التصعيد والتأزيم لأنه حجر عثرة امام التوافق، معربا عن رفضه أي استجواب يقدم في هذه المرحلة حول قضية الجناسي.

وقال الدلال إنه متفائل بأن تتم معالجة الكثير من الملفات الحساسة خلال الشهرين المقبلين، داعيا النواب إلى دعم الجهود المبذولة لإعادة الجناسي وبسط سلطة القضاء عليها.

وفيما يخص وثيقة الاصلاح الاقتصادي أوضح الدلال أنها محل نقاش في الجلسات المقبلة والتي ستوضح مدى جدية الحكومة في اعادة النظر بها، مؤكدا دعمه جهود إعادة الدعوم وخصوصا لمحدودي الدخل والمتوسط.

×