وليد الطبطبائي

النائب الطبطبائي: نمهل الوزير الصالح فترة اسبوعين للرد على الأسئلة وبعدها اللقاء على المنصة

امهل النائب الدكتور وليد الطبطبائي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية انس الصالح فترة اسبوعين للتعاون حول أسئلته وما اثاره بشأن نشاط الهيئة العامة للإستثمار وخاصة الإستثمارات العقارية أو صعود المنصة، مؤكدا انه ماوصل الصالح من أسئلة ستكون الاخيرة بهذا الشأن وبعدها سيكون اللقاء على المنصة.

وقال الطبطبائي في تصريح صحفي اليوم الى انه توجه بأسئلة برلمانية لنائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية انس الصالح حول اداء الهيئة العامة للإستثمارات واداء هذه الهئية في ادارتها للاستثمارات والصناديق الاستثمارية وخاصة العقارية.

واوضح الطبطبائي انه منذ ثلاثة اشهر وهو ينبه لوجود خلل في الاستثمارات وخطأ في العقارات الاستثمارية التي بيعت في لندن ،مبينا انه لم يجد تجاوبا من وزير المالية حول هذه القضية .

واضاف الطبطبائي مخاطبا وزير المالية " انا تأكدت ان الاسئلة وصلت وهذه اخر اسئلة سأنتظر الاجابة عليها وان لم تتعاون سيكون الموعد فيما بيننا المنصة فهذه مئات الملايين تهدر من اموال الشعب الكويتي وصندوق الاجيال والاحتياطي العام للدولة والتي ينبغي ادارتها بشفافية ونزاهة وعدم تعريضها للمخاطر وفتح المجال للعمولات والفساد بشأنها، مؤكدا ان عذا اخر سؤال سيوجه وسيكون الموعد فيما بينه وبين الوزير المنصة خلال اسبوعين.

وعلى صعيد اخر كشف الطبطبائي انه تقدم بتسع اقتراحات بقوانين تنموية ترمي الى تأسيس شركات مساهمة عامة للمواطنين و26%‏ لبمزايدة بين القطاع الخاص وال 24%‏ للجهات الحكومية لتأسيس شركة اتصالات رابع وبنك كاظمة الاسلامي وشركات كويتية للمترو وتدوير النفايات والطاقة الشمسية وادارة المطارات وشركة ادوية والبتروكيماويات .

من جهة أخرى، قال الطبطبائي "لا مانع لدينا من حيث المبدأ مناقشة مشروع قانون تمديد سن عمل وكيل وزارة الداخلية الفريق سليمان الفهد الى مافوق 65 عاما لكننا بالوقت ذاته نطالب بإعادة من تم انهاء خدماتهم وإحالتهم للتقاعد ممن لم تتجاوز اعمارهم 51 عاما وخاصة اعضاء ادارة التحقيقات والبالغ عددهم ما يقارب 159 موظف وبعضهم شباب ولا يزالوا في قمة العطاء".

واضاف الطبطبائي المفترض ان تكون مسطرة التقاعد واحدة ويجب ان لا يكون هناك تناقض في وزارة الداخلية ونحن لا مانع لدينا من التمديد لوكيل وزارة الداخلية شريطة اعادة هؤلاء المحققين فكلهم مواطنين وسواسية.

×