مجلس الأمة: وقف عباس الشعبي عن العمل 3 شهور ومنعه من دخول المبنى

أكدت الامانة العامة لمجلس الامة ان الامين العام اوقف عباس محمد (الشعبي) عن العمل مدة ثلاثة أشهر او حتى الانتهاء من التحقيق معه.

وقالت الامانة في بيان اصدرته اليوم ان مكتب المجلس في اجتماعه الاخير استعرض الشكاوى العديدة التي تقدم بها بعض اعضاء مجلس الامة والامانة العامة لمجلس الامة في المخالفات المنسوبة لعباس محمد غلوم عبدالله كويتي الجنسية الذي يشغل وظيفة سكرتير احد الاعضاء والذي اتى الكثير من التصرفات التي تخل بالنظام داخل مبنى المجلس وداخل القاعة العامة للاجتماعات (قاعة عبدالله السالم) كما انها تخرج عن مهام وظيفته، وهي معاونة العضو وانجاز الاعمال الادارية الخاصة بمكتبه دون الاشتراك في اي عمل او نقاش سياسي ايا كانت اطرافه داخل مبنى مجلس الامة.

وأضاف البيان "احيط المكتب علما بقرار الامين العام بإحالة الموظف المذكور الى التحقيق في المخالفات المنسوبة اليه كما احيط المكتب علما بقرار الامين العام بوقف السيد المذكور عن العمل لمصلحة التحقيق لمدة ثلاثة اشهر او لحين الانتهاء من التحقيق ايهما اقرب مع حرمانه من نصف قيمة المكافأة المقررة له طيلة فترة الوقف".

وتابع "وعملا بالمادة 30 من اللائحة الداخلية لمجلس الامة التي تنص على ان يتولى رئيس المجلس حفظ النظام داخل المجلس ووضع نظام حضور الزوار في جلسات المجلس واخراج الزائر للجلسة اذا تكلم في الجلسة او ابدى استحسانا او استهجانا بأي صورة من الصور (البندان أ. و) وكذلك المادة 39 التي تجيز لرئيس المجلس ان يستطلع رأي مكتب المجلس في اي امر يرى اخذ رأي المكتب في شأنه (البند ز)".

وقال البيان لذا "قرر منع المذكور حتى انتهاء التحقيق من دخول مبنى المجلس الا لما تستوجبه مقتضيات التحقيق معه كما قرر رئيس المجلس منع المذكور من دخول قاعة الاجتماعات العامة (قاعة عبدالله السالم) لما بدر منه في مخالفة المادة 30 من اللائحة الداخلية لمجلس الامة الى حين اشعار اخر".