الكويتي الدكتور جمال الحربي

الوزير الحربي: خطأ طبي واضح في ملف الصواغ ومستعد لدراسة جميع الحالات

أكد وزير الصحة الكويتي الدكتور جمال الحربي اليوم الثلاثاء استعداده لدراسة اي حالة ادعاء بوجود اخطاء طبية واحالة ملفها الى النيابة العامة ومحاسبة المتسببين في اي خطأ طبي.

جاء ذلك في مداخلة للوزير الحربي في جلسة مجلس الامة العادية اثناء مناقشة المجلس رسالة رئيس لجنة الشؤون الصحية والاجتماعية والعمل يطلب فيها تمديد عمل لجنة التحقيق في اسباب وفاة النائب فلاح الصواغ مدة شهر من تاريخ انتهاء المهلة.

وقال الوزير الحربي "احلت ملف وفاة النائب الصواغ الى النائب العام لملاحظتي وجود خطأ طبي واضح" مشيرا الى وجود عدة لجان للتدقيق في مدى وجود اخطاء ممثلة بلجنة المضاعفات والوفيات واللجنة التخصصية واللجنة العليا للتحقيق والتي تعرض الملف بدورها على وزير الصحة.

واضاف ان "لجنة التحقيق العليا في وفاة الصواغ انتهت من نتائجها قبل استلامي الحقيبة الوزارية" مبينا انه احال الملف الى النيابة العامة لعلمه بوجود خطأ واهمال قبل العملية الجراحية وخلال العملية وبعدها.

وعن وجود عنف ضد الاطباء أشار إلى حرصه على حمايتهم من اي عنف واعداد مشروع خاص في هذا الصدد مؤكدا دعمه للاطباء ذوي الكفاءات وتكريمهم مثلما حصل بالامس.

وكان مجلس الامة قد وافق في جلسته الافتتاحية على تكليف لجنة الشؤون الصحية والاجتماعية والعمل التحقيق في اسباب وفاة النائب الصواغ.