الحمود خلال جولته على الانتخابات

وزير الاعلام: المؤشرات الاولية تظهر ارتفاع نسب المشاركة في انتخابات مجلس الامة 2016

قال وزير الاعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب الشيخ سلمان الحمود اليوم السبت ان الجهات المعنية بالدولة اتخذت كل الاجراءات والخطط المناسبة لانتخابات مجلس الامة 2016 مؤكدا حرصها على تقديم كل التسهيلات للناخبين والناخبات في جميع الدوائر الانتخابية.

واشاد الشيخ سلمان في تصريح للصحافيين على هامش جولته التفقدية في مدرسة محمد حسن الموسوي (بنين) بالدائرة الاولى بحرص وزارة الداخلية ممثلة في نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ محمد الخالد على توفير كل الخدمات وتسهيل الإجراءات للناخبين كي يتمكنوا من ممارسة حقهم الانتخابي بسهولة ويسر.

واعرب عن التهنئة لسمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد وسمو ولي العهد الشيخ نواف الاحمد على انطلاق هذا العرس الديمقراطي مشيدا بالجهود التي بذلتها جميع الوزارات والجهات الحكومية المعنية بالعملية الانتخابية.

واضاف ان العملية الانتخابية التي تشهدها دولة الكويت اليوم تعتبر عرسا ديمقراطيا يثري مسيرة الديمقراطية الكويتية ويتابعه العالم من خلال وسائل الاعلام المختلفة.

واوضح أن وزارة الإعلام اتخذت الإجراءات كافة بشأن العملية الانتخابية وأتمت جميع الاستعدادات الفنية والميدانية لتغطية الانتخابات في الدوائر الخمس ومواكبتها من خلال الحملة الاعلامية التي نظمتها تحت شعار (صوتي لوطني).

وذكر ان وزارة الإعلام قامت ضمن استعداداتها لتغطية إعلامية مميزة ليوم الاقتراع بتحديث وتطوير خدمة البث الإلكتروني التلفزيوني المباشر طوال ذلك اليوم لنقل فعاليات الانتخابات اضافة الى متابعتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

واضاف ان المؤشرات الاولية لهذا اليوم تظهر ارتفاع نسب المشاركة في انتخابات مجلس الامة (2016) مبينا ان النسب الحقيقية للمشاركة سيحددها الناخبون انفسهم.

وقال ان وزارة الاعلام دعت أكثر من 80 إعلاميا من مختلف وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمكتوبة والالكترونية من دول العالم لتغطية العملية الانتخابية الشفافة التي تتميز بها دولة الكويت.

وافاد بان العرس الديمقراطي يعبر عن الممارسة المتميزة التي دأب عليها أهل الكويت والمتمثلة في الحرص على المساهمة في بناء دولة المؤسسات والقانون.

 

×