أحمد باقر

مرشح الثانية/ باقر: أمن البلاد واستقرارها مسؤولية الحكومة والمواطنين

أكد الوزير والنائب السابق مرشح الدائرة الثانية، أحمد باقر، أنه لاتنمية ولا نهضة شاملة من دون شيوع الأمن والاستقرار في ربوع البلاد، فهما وجهان لعملة واحدة لابديل لأحدهما عن الآخرى.

وقال باقر في تصريح صحافي، إن أمن البلاد واستقرارها مسؤولية الحكومة والمواطنين، فعلى الحكومة الدفاع عن امن الوطن من اي تدخلات خارجيه و العمل على استتباب الامن الداخلي من مختلف الجرائم بالاضافه الى الامن الاقتصادي الذي يوفر المناخ المناسب للعمل و الاستثمار و كذلك حسن تربية الأجيال القادمة على القيم الإسلامية الصحيحة بعيداً عن الغلو والتطرف.

وأضاف، أنه على المواطن طاعة الله والقيام بواجباته تجاه الوطن لتحقيق الأمن، من خلال الشعور بالانتماء إلى هذه الأرض الطيبة وحسن استغلال الثروات التي من بها الله علينا.
وشدد باقر على ضرورة مكافحة الفساد إنطلاقاً من قيمنا الإسلامية الراسخة في تحقيق العدالة والنأي بأنفسنا عن الشبهات، فحرمة المال العام مبدأ إسلامي اساسي عمل به السلف الصالح، وكان احد ركائز نهضة الأمة الإسلامية.

وأشار إلى أن المجتمعات المتصالحة مع أنفسها المطبقة لشرع الله لايستيطع أحد شق صفها، أو التلاعب بعقول أبنائها، ومن هنا تبرز أهمية غرس قيم الإسلام الصحيحة في وجدان أبنائنا، حماية لمجتمعاتنا مما تشهده المنطقة من اضطرابات تعصف بالأخضر واليابس.

كما أكد باقر على أهمية المنظومة الخليجية في مواجهة من يتربصون بشعوبها ويتكالبون على ثرواتها ويحاولون شق وحدة نسيجها الوطني.