عبدالعزيز الكليب

مرشح الـ3/ عبدالعزيز الكليب: على الحكومة تنفيذ حزمة من الإجراءات لإصلاح الجهاز الإداري

أكد مرشح الدائرة الثالثة لمجلس الأمة 2016  عبدالعزيز عبد الرحمن  الكليب أن المشاكل والتحديات التي تواجهها  الكويت يعلمها الجميع.. "إذا نحن أمام مرحلة تتطلب منا وضع الحلول العملية والسعي "الجاد" نحو تطبيقها من خلال مجلس أمة يمارس دوره التشريعي والرقابي وحكومة تنفذ ما لديها من خطط وبرامج زمنية محددة، فمن يصدق أن الكويت التي حباها الله بنعم كثيرة بها ما يقرب من 100 ألف عائلة كويتية تقف في طابور الباحثين عن السكن ما يعني ان هناك 100 ألف أسرة تعيش في قلق  هؤلاء ضحية روتين وبيروقراطية  معقدة يجب مواجهتها بحزم ".

وأعرب الكليب في تصريح صحفي اليوم عن استيائه لتردي أوضاع الخدمات الحكومية التي تقدمها الدولة للمواطن والتي تحتاج الى تنفيذ حزمة من الإجراءات للقضاء على الروتين والبيروقراطية التي تقف عائقا كبيرا أمام تحقيق التنمية وبالتالي الارتقاء بمستوى الخدمات منها الخدمات الصحية والطرق والكهرباء والماء والمواصلات وإنهاء المعاملات داخل أروقة ودواوين الوزرات والجهات الحكومية.

وقال الكليب على الحكومة المضي قدما في تنفيذ حزمة من الإجراءات لإصلاح الجهاز الإداري منها على سبيل المثال تطوير قانون المناقصات المركزية لسنة 1964 بإعادة النظر في الوكالات التجارية واللامركزية والحد من الغاء المناقصات وإعادة طرحها مرة أخرى ما يزيد من سعرها والتعيين بالتخصص ورفع قيمة المناقصات التي تعرض على اللجنة بالإضافة إلى تطوير قانون ديوان المحاسبة لسنة 1964 والعمل من خلال اللامركزية والوقوف عند الدراسة المحاسبية وتحميل ديوان المحاسبة المسئولية عند ممارسته واجباته وإعطاءه الصلاحية بالتحويل للنيابة بالإضافة إلى تطوير قوانين الخدمة المدنية والتحول للتعامل الالكتروني بين مختلف أجهزة الدولة وكذلك بينها وبين المواطنين.

وأضاف الكليب لا يمكن بأي حال من الأحوال تطبيق برامج تنموية دون تمهيد الطريق أمامها لترى النور خاصة إذا علمنا أن أي مشروع يحتاج إلى أكثر من 15 رخصة تصدر بالتتابع من مختلف وزرات الدولة.

 

×