خليل الصالح

مرشح الثانية/ الصالح: سنتصدى لزيادة البنزين بسيف التشريع

أعلن النائب السابق ومرشح الدائرة الثانية خليل الصالح أن أول مقترحاته التي سيقدمها حال تشرفه بثقة الناخبين لتمثيلهم في البرلمان المقبل هو المقترح بقانون الذي تبناه خلال المجلس السابق والذي يقضي  بمنع الحكومة من زيادة اسعار البنزين والمنتوجات النفطية إلا بقانون يمر عبر مجلس الأمة.

وشدد الصالح على أن الهدف من هذا القانون هو استخدام سيف التشريع  لقطع الطريق أمام انفراد الحكومة بمثل هذه القرارات التي تمس جيب المواطن بشكل مباشر إضافة إلى عودة أسعار البنزين إلى ما كانت عليه قبل قرار الحكومة الأخيرة الذي دخل حيز التنفيذ في سبتمبر الماضي.

وكشف الصالح أنه سبق وتقدم بهذا المقترح في نوفمبر من العام 2014 أي قبل نحو عامين من قرار الحكومة برفع أسعار البنزين إلا أن المقترح ظل حبيس الأدراج في اللجان البرلمانية ، معربا عن أسفه لعدم تفاعل المجلس مع المقترح آنذاك حيث كان من شأن إقراره وقتها منع القرار الحكومي قبل صدوره.

وبين أن الإنعكاسات السلبية لرفع أسعار البنزين على مستوى معيشة المواطن تجلت بوضوح في تقرير الإدارة المركزية للإحصاء والذي أثبت ارتفاع معدل التضخم في شهر سبتمبر الماضي إلى 3% تزامنا مع خفض دعم البنزين ، كما ارتفعت الأرقام القياسية للإنفاق على النقل وارتفعت كذلك أسعار مجموعة من الأغذية والمشروبات مقارنة باسعارها من العام الماضي.

×