فصيل الكندري

النائب الكندري: استجوابي لوزير المالية ليس لتبرئة الذمة بل انتصار لمصالح الشعب

أعلن النائب فيصل الكندري عن تقديم استجواب إلى نائب رئيس الوزراء ووزير المالية أنس الصالح في أولى جلسات دور الإنعقاد المقبل مالم تتراجع الحكومة عن قرارها برفع سعر البنزين والذي يتعارض مع ما تم الإتفاق عليه باللجنة المالية والتوصيات التي اتفقنا عليها في اجتماع السلطتين بحضور رئيسي المجلس والوزراء وبعض أعضاء الحكومة وأغلبية النواب.

وقال الكندري في تصريح إلى الصحافيين في مجلس الامة اليوم، "وفاء بقسمي باسم الشعب الكويتي الذي أولانا الثقة بالدفاع عن مصالحه وأمواله سأقدم استجوابي لأن الحكومة للأسف اتخذت القرار بشكل فردي مستغلة إجازة المجلس دون الرجوع له ، وكان في السابق أي قرار يتم مناقشته إما في اللجان أو تحت قبة عبد الله السالم، متهما الحكومة بفهم هذا التعاون بشكل خاطىء، مطالبا بتنويع مصادر الدخل دون المساس بجيب المواطن.

وأشار الكندري إلى أن موقفه كان واضحا منذ البداية في قضية زيادة تعرفة الكهرباء على السكن الخاص وأنه أول من أعلن الرفض مشددا على عدم المساس ولو بدينار واحد من جيب المواطن، والذي من حقه أن ندافع عنه، مضيفا أن الحكومة لديها مصادر أخرى لإيقاف الهدر مستغربا اللجوء إلى أقصر الطرق عبر جيب المواطن، متسائلا " إلى متى سيكون جيب المواطنين أقصر طريق لحل اي مشكلة تواجهكم؟.

وشدد الكندري على ان استجوابه ليس لتبرئة الذمة بل هو انتصار لمصالح الشعب وأمواله، مؤكدا على حق الشعب ان ندافع عن مقدراته بعد ان حملنا هذه الامانة لننجز للبلد وندافع عن حقوق المواطنين، مستغربا صدور زيادة البنزين في اجازة المجلس.

وشدد الكندري على أن الأصل أن يتم وقف الهدر الحكومي، مرددا "اذا ما تعرفون تعالوا اللجان نعلمكم عن البدائل لضبط الميزانية وتنويع مصادر الدخل الذي لن يكون على حساب المواطن".

×