فيصل الكندري

النائب الكندري: زمن التفاهمات والمفاوضات انتهى ومسؤولية حماية الشعب شرف كبير

رد النائب فيصل الكندري على التصريح الذي تم تداوله اليوم في بعض وسائل الإعلام بنيّة أحد النواب القيام بجمع تواقيع الزملاء النواب لعقد جلسة طارئة غير عادية بعد عطلة عيد الأضحى المبارك لمناقشة موضوع رفع أسعار البنزين للوصول إلى حلول مع الحكومة بأنه كمن يحرث في البحر دون نتيجة، واصفا التصريح بأنه محاولة لحماية الحكومة من المساءلة المستحقة.

وبين النائب الكندري في تصريح صحفي اليوم أن زمن التفاهمات والمفاوضات في هذا الموضوع قد انتهى بعدما قامت الحكومة بإقرار هذه الزيادة المجحفة بحق المواطنين وهو التصرف الذي لم  تحترم فيه الحكومة بتعهداتها لنواب مجلس الأمة والتي نقضت فيه ما تم الإتفاق عليه في اللجنة المالية واتخذت القرار منفردة، مؤكدا المضي قدما نحو الاستجواب ما لم تتراجع الحكومة عن قرارها أو تلتزم بما تم الاتفاق عليه.

وتابع النائب الكندري تصريحه بعدم جدوى عقد هذه الجلسة الطارئة لأنها تأتي لتمييع قضية زيادة أسعار البنزين وأن الاتجاه يجب أن يكون نحو تقديم استجواب واجب ومستحق في هذه القضية التي مست وآلمت جميع أفراد الشعب الكويتي ويجب دعم الزملاء جميع النواب لذلك التوجه الواضح.

وختم النائب الكندري تصريحه بأن المحاسبة للحكومة قادمة لا محالة وأن مسؤولية حماية مصالح الشعب لهو شرف كبير على عاتق من يحمله، معلنا وجوب تقديم استجواب بشأن هذا الملف، خاتما تصريحه بالقول إن غدا لناظره لقريب.

 

×