الصرعاوي والغانم: هيئة الرياضة أحد أركان دولة أحمد الفهد

شن النائبان عادل الصرعاوي ومرزوق الغانم هجوما عنيفا على نائب رئيس مجلس الوزراء للشؤون الاقتصادية الشيخ أحمد الفهد خلال مناقشة بند الرسائل الواردة في مجلس الأمة، وتحديدا رسالة ديوان المحاسبة بتجاهل هيئة الشباب والرياضة الرد على أسئلته.

وقال الغانم في حديثه أن هناك دولة أخرى وهي دولة أحمد الفهد، مشيرا الى أن علاقة الفهد بالرياضة.

وقال الصرعاوي أننا امام رسالة من ديوان المحاسبة تقول أن هيئة الشباب والرياضة غير متعاونه، مشيرا الى أن الهيئة أحد أركان دولة أحمد الفهد، مضيفا أنه حين يتم التطرق عن الهيئة ونتحدث يخرج من الجلسات وكذلك شقيقة طلال الفهد الذي يلبس النظارة لحب خشمه.

وشدد الصرعاوي على ضرورة اعادة تكليف الديوان مرة أخرى بالتحقيق في ملف الهيئة وتجاوزاتها ومخالفاتها، لافتا الى أن تمنى من وزير الشؤون تناول موضوع عدم حضور رئيس الهيئة وأن يعطيه تعليمات على الحضور كونه لا يريد أصلا الحضور، وإن كان لا يريد فليجلس في بيته او الاسطبل.

من جهته، قال الغانم "أن هناك دولة أخرى وهي دولة أحمد الفهد ومن يسأل عن علاقته بالرياضة ومناصبه فنحن بحاجة الى ورقتان حتى نوضحها.

وأضاف الغانم أن استجواب الفهد سيقدم وفق مواد الدستور ولا يمكن أن نقبل بأي طريقة لقطع الطريق اتجاه الاستجواب، وتساءل الغانم "هل الإتحاد شرعي أو غير شرعي، وإن كان شرعي كيف يتولا طلال الفهد منصبين هما رئيس الإتحاد والهيئة، وإذا غير شرعي كيف يستمر في منصبة؟".

وقال الغانم أن المشكلة اذا تحولت دولة أحمد الفهد وأصبحت الدولة الرسمية بتحويل الشعب الكويتي الى فداوية وعبيد.

×