أولى ساعات الحكومة السابعة: إستجواب للمحمد وآخر للساير

بعد ساعات من أداء الحكومة اليمين الدستورية أمام سمو أمير البلاد، بدات إعلانات الاستجوابات تنطلق من مجلس الأمة، إذ أعلن النائب سعدون حماد عن عزمه استجواب وزير الصحة د. هلال الساير، كما أعلن النائب الطاحوس عن تقديم استجواب سمو الرئيس في جلسة القسم يوم الثلاثاء المقبل.

وقال النائب سعدون حماد أنه تفاجأ بعودة الساير الى وزارة الصحة رغم التحذيرات التي وجهت للحكومة، مشيرا الى أن انه نسق مع النواب لتقديم استجوابا له وطرح الثقة معلنا أن هناك 27 نائبا يؤيدون الاستجواب.

من جهته، اعلن عضو كتلة العمل الشعبي خالد الطاحوس أنه سيقدم استجواب رئيس الوزراء الشيخ ناصر المحمد بعد غد الثلاثاء ممثلا للكتلة بالتعاون مع نواب أخرون.

أما النائب عبدالرحمن العنجري فاستغرب استقالة الحكومة السابقة بعد عودتها بشكلها الجديد، مشيرا الى أنهم وقفوا مع رئيسها وأعطوها دم قلوبهم ولم يفعل شيئا.

وقال العنجري في تصريح للصحفيين في مجلس الأمة أن الإصلاح يأتي من الشعب عن طريق البرلمان، وهذا ما سنفعله لأن الإصلاح يأتي من الرؤس وليس الزعانف ولا يجوز احتكار رئاسة الوزراء في الأنظمة الديمقراطية.

من جهته، قال النائب روضان الروضان ردا على أسئلة صحفية عن أسباب اعتذاره "شعرت بأن هناك تجاوز علي ورفضت هذا التجاوز وهذا هو سبب اعتذاري عن المنصب الوزاري".

×