سمو امير البلاد مفتتاح مبنى النواب الجديد

الرئيس الغانم: سنقول لأبنائنا أن عبدالله السالم هو المؤسس وصباح الأحمد هو المجدد

اكد رئيس مجلس الامة أن اطلاق اسم سمو امير البلاد الشيخ "صباح الاحمد" على مبنى النواب الجديد جاء بإجماع كافة اعضاء مجلس الامة.

وقال الغانم في كلمته التي القاها أمام سمو الأمير في حفل افتتاح مبنى "صباح الأحمد" بمجلس الأمة اليوم، ان اطلاق اسم سموكم على مبنى النواب لنقول لأبنائنا هذا الأمير الذي تقلد الحكم بإجماع شعبي غير مسبوق، مضيفا "لم استشر سموكم في موضوع يتعلق بحقوق الشعب إلا وكنتم في صفه".

وزاد الغانم "سنقول لابنائنا بأن الشيخ عبدالله السالم هو المؤسس وان الشيخ صباح الاحمد هو المجدد".

وأعرب الغانم عن فخرة وأعتزازه بحضور صاحب السمو امير البلاد وسمو ولي العهد و الجمع الكريم لأفتتاح المبنى الجديد بمجلس الامة مؤكداً ان هذا الانجاز يستمد قيمته من رمزية استكماله ودلالات تسميته بإسم الشيخ صباح الاحمد "المجدد والمحافظ على المسيرة الدستورية في البلاد" ليكون موقعه على بعد امتار وبجوار القاعة المسماه بأسم والد الدستور المغفور له بإذن الله الشيخ عبدالله السالم .

وقال الغانم في تصريح صحفي عقب الجلسة، "تشرفنا اليوم بحضور صاحب السمو أمير البلاد وسمو ولي العهد والاخوة الافاضل الحضور من النواب والوزراء وجميع من حضر لافتتاح المبنى الجديد لمجلس الامة ".

واوضح الغانم " ان افتتاح المبنى يستمد قيمته من رمزية استكماله ودلالات تسميته وهي الاهم فالجميع يعلم ان المبنى بدأ العمل به في عام ٢٠٠٨ وتوقف في عام ٢٠١١ لعدة اسباب وتم استكماله في فترة زمنية قياسية ".

وبين الغانم "ان مجلس الامة حرص بإنجاز المبنى بفترة قياسية على ان يضرب مثال خاصة وانه لايستطيع انتقاد الحكومة بتعثرها وتعطل بالعديد من المشاريع  والمشروع القائم في مبنى المجلس لايزال معطل ".

وتابع الغانم "وبهذه المناسبة كرئيس مجلس الامة لايسعني الا نسبة الفضل لأهله والتوجه بالشكر لإخي وزميلي أمين سر مجلس الامة النائب عادل الجارالله الخرافي الذي كان له ولجهوده الجبارة بقيادة الفريق الفني والاداراي الدور الاكبر في انجاز هذا المبنى بهذه الفترة القياسية ".

وأعرب الغانم عن امله في ان يكون هذا الصرح "المبنى الجديد" والذي تم تسميته بإسم حضرة صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد، خالدا وشامخا على بعد امتار وبجوار القاعة التي تم تسميتها بإسم والد الدستور الشيخ عبدالله السالم رحمة الله عليه ليكون هذا البمنى بأسم الشيخ صباح "المجدد والمحافظ على المسيرة الدستىورية في دولة الكويت".

وبسؤاله عن وقائم جلسة اليوم وما تمخض عنها من انجاز تشريعي، اعرب الغانم عن سعادته بالانتهاء من انجاز عدة قوانين، لافتا الى ان مناسبة الافتتاح قد تكون اعطت الزملاء النواب دفعة لتحقيق هذا الانجاز بالتشريعات التي تم اقرارها وكذلك القوانين الهامة التي سيتم اقرارها في جلسة الغد وهما قانوني البلدية والمناقصات العامة.