عصام شرف: زياتي للكويت في إطار تأكيد الدعم العربي - العربي

أكد رئيس وزراء جمهورية مصر العربية الدكتور عصام شرف عمق العلاقات المصرية - العربية على وجه العموم والمصرية - الخليجية على وجه الخصوص مشيرا الى ان جولته في دول مجلس التعاون الخليجي تهدف الى تأكيد الدعم العربي لهذه الدول.

وقال الدكتور شرف في تصريح للصحافيين عقب لقائه رئيس مجلس الامة جاسم الخرافي ان زيارته تأتي في اطار تأكيد الدعم العربي - العربي في اشارة الى دعم بلاده لدول الخليج "ونحن نؤكد عمق العلاقات معها وان مصر ترتبط بها ارتباطا قويا".

وعن نتائج لقائه بالرئيس الخرافي قال "ناقشنا في جو اخوي رائع التعاون العربي - العربي وعلى وجه الخصوص التعاون المصري - الخليجي" مشددا على ان هذا التعاون "استراتيجي" ويهدف الى تحقيق مصالح الشعوب والمصالح المشتركة بين دولها.

واكد وجود تطابق في وجهات النظر بين الجانبين المصري والكويتي "سواء في القضايا الجانبية او الاقليمية".

وفي رده على سؤال بشأن ما اثير اخيرا عن توتر العلاقات المصرية - الاماراتية بسبب التواصل المصري الايراني لاسيما ان جولته الحالية لا تشمل دولة الامارات نفى الدكتور شرف ذلك قائلا "لا .. لا كل ما حدث هو اختلاف في المواعيد بين القيادة المصرية وشقيقتها الاماراتية وعدم امكانية التوفيق بين تلك المواعيد".

واضاف "ان شاء الله سنزور دولة الامارات ومملكة البحرين وسلطنة عمان في اقرب فرصة" مستذكرا في هذا السياق الاجتماع الذي دعا اليه السفير الاماراتي لدى مصر الاسبوع الماضي "وحضره نصف أعضاء مجلس الوزراء المصري مع عدد من المستثمرين الاماراتيين لمناقشة الزيارة المرتقبة والاعداد لها بما يعمل على نجاحها".

واعرب عن استغرابه لما اثير في شأن توتر العلاقات بين البلدين الشقيقين مصر والامارات وان ذلك لا يتعدى "الشائعة" مبينا ان موقف مصر من ايران ينبع من كونها دولة من دول العالم "ونحاول فتح صفحة جديدة معها".

واكد في هذا الصدد ان العلاقة بين بلاده وايران لا تعني بأي حال من الاحوال المساس بأمن دول الخليج "لأن امنه ذو اهمية كبيرة بالنسبة لنا وهو خط احمر لا احد يتعداه او يمسه".

×