رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم

الرئيس الغانم: ندعو المجتمع الدولي والامم المتحدة الى التدخل لوقف مجازر حلب

طالب رئيس مجلس الامة مرزوق الغانم المجتمع الدولي والامم المتحدة ووكالاتها الانسانية المعنية بممارسة الضغط السياسي والدبلوماسي المكثف للتوصل الى وقف فوري للمجازر الدموية التي ترتكب في مدينة حلب السورية والتي راح ضحيتها المئات من الابرياء.

وقال الغانم في تصريح صحفي " ازاء ازمة انسانية طاحنة كالتي تحدث في حلب واعمال القتل الجماعي والفوضوي المستمرة منذ ايام ، لا يجوز الانشغال باي طرح سياسي وتراشق اعلامي على حساب التدخل الانساني العاجل والمدعوم دوليا واقليميا للتوصل الى وقف فوري لحمام الدم الذي في حلب ".

واضاف " على الدول الكبرى وخاصة المعنية بشكل مباشر بالملف السوري  اضافة الى الامم المتحدة العمل على وقف فوري للمجازر الدموية التي يروح ضحيتها الابرياء في حلب واعطاء الفرصة للمنظمات الانسانية ووكالات الاغاثة الدولية والاقليمية للدخول في حلب ومعالجة اثار الاحداث الدامية هناك ".

وقال الغانم " اذا كنا نتحدث سابقا عن ضرورة تراجع الخيار العسكري وتقديم الحل السياسي بدلا عنه فاننا ازاء ما يحدث في حلب ندعوا الى تقديم المعالجة الانسانية العاجلة والفورية على حساب الخيارات العسكرية والسياسية معا ".

واضاف بهذا الصدد " ان اهالي حلب الان وفي هذه اللحظة  لا يملكون ترف الانتظار لاطروحات الحسم العسكري لاي طرف كان او تفاصيل الحلول السياسية المطروحة على طاولة جنيف بل ينتظرون من العالم تدخلا فوريا ودون تأخير لوضع حد لحمام الدم هناك ".