النائب الصرعاوي: دولة الفهد سقطت ولن تقوم لها قائمة

اعتبر النائب عادل الصرعاوي مطالبة نائب رئيس مجلس الوزراء للشؤون الاقتصادية وزير الدولة لشؤون الإسكان وزير الدولة للتنمية أحمد الفهد كل من يهاجمه بتقديم مستندات استغفالا للرأي العام وعدم احترام لعقول الشارع، مؤكدا أن دولة الفهد سقطت ولن تقوم لها قائمة إن شاء الله.

وقال الصرعاوي في تصريح صحافي اليوم: "طلبت مرارا وتكرارا من الفهد أن يعمل بالنهار بدلا من الظلام ولو لمرة واحدة، لكنه تهرب في أكثر من مناسبة للرد على ما أثرناه في جلسات مجلس الأمة، والتي كان آخرها في الجلسة التي طالبته فيها بعدم الخروج من قاعة عبدالله السالم، ولكنه فضل الهروب، وآثر الرد من خلال رسالة هاتفية قصيرة خارج المجلس.

وبين ان الجميع يعرف وهو شخصياً مدى دوره في الدفع باستقالة الحكومة تهربا من المواجهة، متسائلا أين تريد أن نخرج مستندات إن لم تكن بالجلسة أو الاستجواب أو حتى من واقع الرد على الأسئلة البرلمانية".

من جانب آخر، تمنى الصرعاوي من سمو أمير البلاد أن يكون قد اطلع على تصريح مدير عام الهيئة العامة للشباب والرياضة رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم "غير الشرعي" والمنشور أمس الأول في الصحف، والذي تحدى فيه الحكومة برئيس وزرائها، اذا كان الاتحاد ذاته غير شرعي فلتذهب مباشرة إلى القضاء.

وبين الصرعاوي أنه من المؤسف أن يصدر هذا النوع من التصريحات من قيادي في الهيئة العامة للشباب والرياضة، وهي الجهة ذاتها التي تطلب إثبات حالة بشأن الاستيلاء على مبانٍ تقع ضمن أملاك الدولة، متسائلا كيف يكون ذلك القيادي الخصم والحكم في آن واحد؟

وتابع الصرعاوي: "أود أن أقول لسمو الأمير حفظه الله ان من قال إن الاتحاد الكويتي لكرة القدم غير شرعي هو وزير الشؤون الاجتماعية والعمل د.محمد العفاسي عبر وسائل الإعلام وذلك بتاريخ 25 يونيو 2010 عندما قال لوسائل الاعلام إن الاتحاد غير شرعي وان الاجراءات القانونية التي اتخذتها الهيئة سليمة"، متسائلا هل هذا هو النهج الجديد الذي ينتظره الجميع، وهل يأتي تتويجا للخروج على القانون؟

وأضاف الصرعاوي هل هذه هي الطريقة الصحيحة لمخاطبة قيادي في الدولة مسؤوله المباشر وهو الوزير المختص؟ وهل هذه هي القدوة التي نريدها لكل القياديين في الدولة؟ مشيرا إلى أنه من المؤسف أن تصدر مثل هذه التصريحات مع الحديث المتنامي الذي يؤكد حالة الإحباط لدى قطاع الشباب الممزوج بطموحات مشروعة قبل تكليف سمو الأمير لرئيس مجلس الوزراء الشيخ ناصر المحمد بأن تكون هناك حكومة برئاسة ونهج جديدين، ونحن بحاجة الى رئيس حكومة يطبق القانون حتى على أبناء العمومة.

×