مجلس الوزراء: تكليف لجنة البدون تنفيذ قرارات حقوقهم المدنية والإنسانية

عقد مجلس الوزراء اجتماعه الاسبوعي ظهر اليوم في قصر السيف برئاسة سمو الشيخ ناصر المحمد رئيس مجلس الوزراء وبعد الاجتماع صرح وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء روضان الروضان بما يلي:

أطلع سمو رئيس مجلس الوزراء المجلس في مستهل اجتماع على فحوى الزيارة الاخوية التي قام بها سمو الامير الى كل من دولة الامارات العربية المتحدة الشقيقة ولقائه باخيه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة وباخوته سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي والفريق الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد ابو ظبي نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة وكذلك زيارة سموه حفظه الله لسلطنة عمان الشقيقة التي احتضنت اللقاء الاخوي الايجابي بضيافة جلالة السلطان قابوس بن سعيد وذلك ضمن المساعي التي بذلها سموه لتنقية الاجواء بين البلدين الشقيقين وازالة كل ما قد يشوبها من المعوقات.

وقد اشاد مجلس الوزراء بروح الاخوة الصادقة والمسؤولية والحرص المشترك على تجسيد الروابط العميقة التي تربط بين البلدين الشقيقين قيادة وشعبا التي تميز بها هذا اللقاء الاخوي الحميم والذي اسفر عن النتائج المثمرة المأمولة.

وقد عبر مجلس الوزراء عن خالص التهنئة لسمو الامير لنجاح مساعيه الخيرة التي تعكس المكانة الطيبة التي يتمتع بها سموه لدى اشقائه قادة دول مجلس التعاون الخليجي كما تجسد روح المسؤولية والحكمة والنظرة البعيدة لكل من قيادتي دولة الامارات العربية المتحدة وسلطنة عمان وحرصهما على توطيد اواصر المحبة والتعاون لكل ما فيه تحقيق مصلحة البلدين الشقيقين ومجلس التعاون لدول الخليج العربية قاطبة متمنيا للجميع دوام التقدم والازدهار.

كما اطلع المجلس على الرسالة الموجهة لسمو الامير من البروفسور احسان اوغلي امين عام منظمة المؤتمر الاسلامي المتضمنة الرغبة في تقديم الدعم لترميم المعالم الاثرية الاسلامية في جمهورية تترستان بالاتحاد الروسي والتي تعرضت للدمار والخراب جراء الحروب.

كما ناقش المجلس شؤون مجلس الأمة واستعرض الموضوعات المدرجة على جدول أعمال جلسته المقبلة ومن بينها ما خصص لمناقشة أوضاع المقيمين بصورة غير قانونية.

وقد أعرب مجلس الوزراء عن ترحيبه بردود الفعل النيابية الايجابية حيال نتائج اجتماع اللجنة البرلمانية مع الفريق الحكومي الذي عقد يوم الخميس الماضي وما قدمه ممثلو الجانب الحكومي من بيانات ومعلومات وتوجهات لمعالجة أوضاع المقيمين بصورة غير قانونية جاءت في ضوء خارطة الطريق والحلول العملية التي اعتمدها مجلس الوزراء والمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية في اجتماعهما المشترك لهذه المشكلة.

واذ يعبر مجلس الوزراء عن مباركته لمبادرة الجهاز المركزي لمعالجة أوضاع المقيمين بصورة غير قانونية في استكمال وتعزيز الجهود القائمة في تقديم العديد من المزايا والخدمات والتسهيلات في المجالات الانسانية والاجتماعية والمدنية ليؤكد بأن هذه الخطوة تأتي في اطار التعامل الانساني والحضاري التي تحرص دولة الكويت على تكريسه في التعامل مع كل من يقيم على أرضها الكريمة من كافة الجنسيات كما تعكس أصالة قيم المجتمع الكويتي المتجذرة في البذل والعطاء والعمل الخيري والذي وصلت مآثره الى كافة بقاع العالم.

وقد كلف مجلس الوزراء الجهاز المركزي لمعالجة اوضاع المقيمين بصورة غير قانونية بالتنسيق مع الجهات المعنية لاتخاذ الاجراءات التنفيذية المناسبة في هذا الشأن وذلك ضمن اطار القوانين والقرارات السارية بمايحقق الهدف المنشود.

وفي هذا الصدد فان مجلس الوزراء وهو يؤكد بأن الحلول المعتمدة لمعالجة هذه المشكلة قد اخذت طريقها الجاد نحو التنفيذ وفق البرنامج الموضوع ليدعو الجميع مؤسسات وافرادا الى مساندة ودعم جهود الجهاز المركزي لمعالجة اوضاع المقيمين بصورة غير قانونية في انجاز مهمته على النحو المطلوب.

كما بحث المجلس الشؤون السياسية في ضوء التقارير المتعلقة بمجمل التطورات الراهنة على الساحة السياسية على الصعيدين العربي والدولي.

×