مجلس الوزراء: مكافأة خاصة للمحقيين وقانوني البلدية والفتوى والتشريع

عقد مجلس الوزراء اجتماعه الاسبوعي ظهر اليوم في مطار الكويت الدولي برئاسة سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ ناصر المحمد.

وصرح وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء روضان الروضان بعد الاجتماع بأن المجلس استعرض في مستهل اجتماعه مضامين الكلمة التي القاها سمو الامير الى الشعب الكويتي الكريم بمناسبة الاحتفالات الوطنية التي جدد سموه من خلالها على الالتزام بالنهج الديمقراطي والحرية المسؤولة وتمسكه بحماية الدستور وثوابتنا الراسخة والمتجذرة في المجتمع كما اكد سموه ان كويت الوطن للجميع ولم تكن في يوم لقبيلة او لطائفة او لفئة دون اخرى مستذكرا سموه حفظه الله ورعاه ماثر الاباء والاجداد تجمعهم الارادة المشتركة داعيا سموه حفظه الله ورعاه الى استقراء التجارب والعبر ونبذ الفرقة والتعصب وسط التطورات والمتغيرات المتسارعة في المنطقة.

كما تطرق سموه الى ذكرى الغزو والتحرير مترحما على الشهداء ومعليا تضحيات الاسرى وجميع اهل الكويت في هذه الايام العصيبة مشاطرا المواطنين مشاعرهم الصادقة ازاء الفقيدين سمو الامير الشيخ جابر الاحمد الجابر الصباح وسمو الامير الوالد الشيخ سعد العبدالله طيب الله ثراهما واللذين كانا امثولة للتضحية والعمل من اجل التحرير ومواجهة العدوان الغادر وما قدماه من جهود وانجازات مشهودة في خدمة الوطن والمواطنين على مدى عقود من الزمان.

وقد عبر المجلس عن بالغ تقديره وعظيم اعتزازه بالتوجيهات التاريخية الشاملة التي تضمنتها كلمة سمو الامير بهذه المناسبة الوطنية السعيدة مؤكدا التزامه الكامل بهذه التوجيهات السديدة والتي ستكون رائدة للحكومة في عملها لكل مافيه خدمة الوطن والمواطنين داعيا المولى عز وجل ان يؤيده بعونه وتوفيقه مسيرة الشعب الكويتي نحو التقدم والازدهار في ظل قيادة حضرة صاحب السمو الامير وسمو ولي العهد حفظهما الله ورعاهما وان يحفظ وطننا العزيز وشعبه الكريم من كل سوء.

ومن جانب اخر اشاد مجلس الوزراء بالجهود المخلصة التي قامت بها اللجنة العليا المكلفة بالاعداد للاحتفال بالمناسبات الوطنية معربا عن شكره وثنائه على حسن التنظيم والتنسيق والاعداد التي واكبت الاحتفالات الوطنية المجيدة وما اظهرها بصورة جميلة ورائعة ساهمت في اضفاء البهجة والفرحة في نفوس المواطنين والمقيمين وجسدت التلاحم المعهود بين الكويتيين مثمنا جهود المشرفين والقائمين وكافة المشاركين من عسكريين ومدنيين لترتيب وتنظيم الاجراءات الامنية للاحتفالات داعيا المولى العلي القدير ان يديم على بلدنا الافراح ونعمة الامن والامان.

ومن جانب اخر اعرب المجلس عن خالص التهنئة الى خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز ال سعود ملك المملكة العربية السعودية الشقيقة بمناسبة عودته الى ارض الوطن مشافى معافى بعد رحلة العلاج والنقاهة التي تكللت بفضل المولى تعالى بالتوفيق والنجاح مبتهلا الى المولى جلت قدرته ان يديم على خادم الحرمين الشريفين موفور الصحة وتمام العافية والعمر المديد لمواصلة دوره المعهود في قيادة مسيرة الخير والنماء للمملكة العربية السعودية الشقيقة وتعزيز دورها الحيوي في نصرة قضايا الامتين العربية والاسلامية ومتمنيا للملكة الشقيقة وشعبها الكريم كل الرفعة والازدهار في ظل القيادة الحكيمة لخادم الحرمين الشريفين.

واحاط سمو رئيس مجلس الوزراء المجلس بفحوى الزيارة التي قام بها للبلاد مؤخرا سمو الامير سلمان بن حمد ال خليفة ولي عهد مملكة البحرين الشقيقة والتي تاتي ترجمة للرابط الاخوية الحميمة والعلاقات التاريخية المتميزة بين قيادتي البلدين وشعبيهما الشقيقين وضمن اطار حرصهما على التشاور المستمر حول مختلف الموضوعات والقضايا التي تهم البلدين الشقيقين.

وضمن اطار متابعة الخطوات التنفيذية لانشاء شركة الخطوط الجوية الكويتية فقد تدارس المجلس توصية لجنة الشؤون الاقتصادية بشان التقرير الثالث للجنة التاسيسية الخاصة بخطوات تخصيص مؤسسة الخطوط الجوية الكويتية والذي تضمن مشروع قرار مجلس الوزراء بشان الخطة المقترحة للالية المناسبة لعملية الخصخصة بمراحلها المختلفة وقد اعتمد المجلس قرارا يتضمن القواعد والاجراءات التنفيذية للقانون رقم (6) لسنة 2008 في شان تحويل مؤسسة الخطوط الجوية الكويتية الى شركة مساهمة تمهيدا لمباشرة الخطوات التنفيذية اللازمة في هذا الشأن.

وقد ناقش المجلس مجددا الطلبات التي تقدمت بها كل من ادارة الفتوى والتشريع والادارة العامة للتحقيقات والادارة القانونية في بلدية الكويت لتعديل جداول الرواتب والامتيازات المقررة للعاملين في تلك الجهات الثلاث وقد تدارس المجلس كافة الجوانب المتعلقة بهذا الموضوع وقد قرر مجلس الوزراء الموافقة على منح علاوة خاصة للعاملين في كل من هذه الجهات تقديرا لطبيعة العمل والمهام المنوطة للعاملين بكل منها وكلف لجنة برئاسة نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير العدل ووزير الأوقاف والشؤون الاسلامية ووزير المالية ووزير التربية ووزير التعليم العالي ورئيس ديوان الخدمة المدنية لوضع التفاصيل النهائية لتقرير هذه العلاوة بمراعاة كافة الاعتبارات القانونية والمالية وغيرها على أن تقدم هذه اللجنة تقريرها وتوصياتها في اجتماع مجلس الوزراء الذي سيعقد في (31 / 3 / 2011) لحسم هذا الأمر بصورة نهائية.

كما اطلع المجلس على توصيات محضر اجتماع لجنة الشؤون القانونية رقم (3/2001) بشأن مشروع مرسوم بالترخيص بانشاء كلية المجتمع في الكويت ومشروع مرسوم بالموافقة على اتفاقية التعاون الثقافي والفني بين حكومة دولة الكويت وحكومة انتيغا وباربيودا ومشروع مرسوم بالموافقة على اتفاقية التعاون الثقافي بين حكومة دولة الكويت وحكومة جمهورية أرمينيا ومشروع مرسوم بتعديل بعض أحكام اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة ومشروع مرسوم بالموافقة على مذكرة تفاهم للتعاون في مجال المرأة بين حكومة دولة الكويت والمجلس الأعلى للمرأة في مملكة البحرين وقرر المجلس الموافقة على مشاريع المراسيم ورفعها لسمو الأمير.

ثم اطلع المجلس على توصيات اللجنة بشأن مشروع قانون بالموافقة على اتفاقية تسليم المجرمين بين حكومة دولة الكويت وحكومة الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية ومشروع قانون بالموافقة على اتفاقية بيد حكومة دولة الكويت وحكومة ايرلندا لتجنب الازدواج الضريبي ومنع التهرب المالي فيما يتعلق بالضرائب على الدخل والبرتوكول المحلق بها ومشروع قانون بالموافقة على برتوكول بين دولة الكويت وجمهورية التشيك في التعديلات التي أدخلت على الاتفاقية بين دولة الكويت وجمهورية التشيك للتشجيع والحماية المتبادلة للاستثمارات.

وقرر المجلس الموافقة على مشاريع القوانين ورفعها لسمو الأمير تمهيدا لاحالتها لمجلس الأمن.

كما وافق المجلس على التبرع المقدم من عايد هتلان العازمي لانشاء مركز للعلاج الطبيعي بمستشفى العدان بقيمة مليون ومائتين وخمسين ألف دينار وقد عبر المجلس عن عظيم الشكر والتقدير لهذا التبرع الكريم والذي يعكس قيم التكافل والتعاون بين المجتمع الكويتي ويؤكد روح المواطنة الايجابية التي عرف بها أهل الكويت.

ثم بحث المجلس الشؤون السياسية في ضوء التقارير المتعلقة بمجمل التطورات الراهنة على الساحة السياسية على الصعيدين العربي والدولي.

×