إقلاع طائرة من مطار الكويت

الطيران المدني: 90 بالمئة من الرحلات الجوية غادرت مطار الكويت بوقتها المحدد

أكد المدير العام للطيران المدني المهندس يوسف الفوزان ان نحو 90 في المئة من الرحلات الجوية في مطار الكويت الدولي غادرت في الوقت المحدد رغم حالة الازدحام الشديد التي شهدها المطار خلال موسم السفر الصيفي والاعياد.

وقال الفوزان في تصريح له اليوم ان رواد مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا ظاهرة ازدحام حركة المسافرين في مبنى الركاب بمطار الكويت خلال هذه الفترة بصورة مبالغ فيها.

واوضح ان الادارة العامة للطيران المدني وازاء هذا الوضع لم تدخر جهدا في بذل جهود استثنائية للتعامل مع حركة السفر الكبيرة حيث عقدت اجتماعات دورية قبل بدء موسم السفر الصيفي مع كافة الجهات العاملة في مطار الكويت الدولي الحكومية و الخاصة.

واشار الى انه تم خلال تلك الاجتماعات وضع خطط التعامل مع الزيادة المستمرة في حركة الركاب وتخفيف الاثار المترتبة على العمل في طاقة المبنى الاستيعابية وذلك من خلال حظر تشغيل الرحلات الاضافية في اوقات الذروة الى جانب تشكيل فرق اسناد من الموظفين موزعة في كافة مرافق المبنى لمساعدة المسافرين والرد على استفساراتهم وتلقي الشكاوى والتعامل معها.

واوضح ان مبنى الركاب الحالي صمم في بداية سبعينات القرن الماضي بطاقة استيعابية لا تتجاوز 5 ملايين مسافر سنويا واجرت الادارة العامة للطيران المدني بعض التوسعات على المبنى لتصل طاقته الاستيعابية القصوى الى سبعة ملايين راكب في حين يستقبل حاليا نحو 11 مليون مسافر وتتركز الحركة في فترات المواسم والاعياد.

وتابع ان مبنى الركاب يعمل حاليا فوق طاقته الاستيعابية بحوالي اربعة ملايين راكب ومن الطبيعي في مثل هذه الحالات ان تكون هناك ضغوطات شديدة على البنى التحتية للمبنى خصوصا الطرق المؤدية اليه ومواقف السيارات ومناطق قبول الامتعة وجوازات المغادرة والوصول و(سيور) نقل الامتعة وبوابات نقل الركاب و غيرها.

وطالب الفوزان جمهور المسافرين بتقليل اعداد المودعين والمستقبلين نظرا لما يشكله التزاحم من آثار سلبية غير حضارية تربك العاملين وتضع اعباء تنظيمية وتشغيلية لا داعي لها على الاجهزة العاملة في المطار ومرافق مبنى الركاب المختلفة.

 

×