وزارة التربية

التربية: توصيات بإنشاء مركز عالمي للتميز لذوي الإعاقة

أكد اختصاصي علاج النطق واللغة المدير المساعد في إدارة التربية الخاصة أحمد الغريب أن الاجتماع الدولي الذي عقد  حول "إنشاء مركز عالمي للتميز لتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة باستخدام تكنولوجيا الاتصالات و المعلومات " في الفترة من 29 – 30 من يونيو الماضي في مقر اليونسكو في باريس نجح في وضع قواعد وأساسيات أهداف إنشاء المركز العالمي للتميز للأشخاص ذوي الإعاقة.

وأشار الغريب أن الاجتماع الذي افتتح النائب السابق لرئيس الإكوادور والمبعوث الخاص للأمم المتحدة المعني بالإعاقة والمعاقين لينين مورينو، و ضم 12  خبير من كل من  البرازيل، الإكوادور، فرنسا، الهند، ايرلندا، الكويت، المملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية، وكذلك لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية لغربي آسيا (UNECWA)، بالتعاون مع الوفد الدائم لدولة الكويت لدى منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونيسكو)، ناقش خلال جلساته على مدى يومين آليات تنفيذ إنشاء المركز العالمي للتميز للأشخاص ذوي الإعاقة الذي ستتم إقامته في الكويت، وتحديد رؤيته ورسالته ووظائفه بالإضافة إلى أهدافه ونطاق عمله.

وأوضح أن الاجتماع خلص إلى تصور رؤية استراتيجية متكاملة حول طبيعة المركز وسبل نجاحه إلى جانب إعداد خارطة طريق لعمله، فضلاً عن وضع مقترحات لهيكل المركز العالمي والموارد والبنية التحتية اللازمة.

وقال الغريب حول النتائج التي أسفر عنها الاجتماع  شاركت بتمثيل الجانب الكويتي بتكليف من قبل وزير التربية ووزير التعليم العالي د.بدر العيسى، وتم خلال الاجتماع  طرح وجهات نظر متميزة  وتوصيات مهمة للخبراء المشاركين، وسيثمر عنها بلا شك إنشاء مركز عالمي حيوي وشامل العمل من أجل تمكين الشعوب ذوي الإعاقة من خلال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، كما دعا منظمو اجتماع الخبراء الدولي أيضا المشاركين على تحديد المشاكل والعوائق التي قد تعرقل الوصول إلى المعلومات والمعرفة وسبل حلها من خلال الوسائل الممكنة إلى جانب تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المناسبة  المساعدة التي تحقق ذلك.

وقد أصر النائب السابق لرئيس الإكوادور والمبعوث الخاص للأمم المتحدة المعني بالإعاقة والمعاقين لينين مورينو على أهمية الدمج  الثقافي والفني  للأشخاص ذوي الإعاقة في المجتمع، لافتاً أن الإعاقة هي جزء من تنوع القدرات البشرية في العالم، التي بدونها سيكون العالم مكانا أقل إثارة للاهتمام، مؤكداً على ضرورة مشاركة أشخاص ذوي الإعاقة في خلق تكنولوجيات المعلومات والاتصال.

وكشف الغريب أنه عن تقديم اقتراح إنشاء المركز العالمي للتميز للموافقة عليه من قبل الهيئات الإدارية لليونسكو في وقت لاحق من هذا العام.

 

 

×