مساهمة من الفريق في نشر التوعية

الصحة: نُحذر من خطورة مضاعفات تجاهل علاج "السلياك"

أعلنت د. سعاد الفريح رئيسة الفريق الكويتي التطوعي للتوعية عن السلياك التابع لمركز الكويت للعمل التطوعي الذي ترأسه الشيخة أمثال الأحمد، مشاركة الفريق في المعرض التوعوي الذي أقامه قسم التغذية والإطعام بمستشفى الجهراء مؤخرا.

وأضافت في تصريح صحافي أن المشاركة في المعرض تأتي مساهمة من الفريق في نشر التوعية عن مرض السليـاك، وذلك انطلاقا من دور الفريق والمركز، مشيدة بالجهود المشتركة مع الجهات المختصة نحو التوعية عن هذا المرض الذي بدأ بالانتشار في الدول العربية جمعاء.

وأوضحت أن مرض السلياك هو أحد الأمراض المناعية الذاتية التي تصيب الجهاز الهضمي بسبب تحسسه من بروتين الجلوتين الموجود في حبوب القمح والشعير والجاودر ومشتقاتها، مؤكدة أن مضاعفاته خطيرة إذا تم تجاهل علاجه، مشددة على أهمية التوعية والاكتشاف المبكر لأعراض مرض اﻟﺴﻠﻴﺎك "الداء اﻟﺰﻻقي" لدى المصابين به، خاصة وأن التشخيص المبكر للمرض هو أنجح وسيلة لتلافي مضاعفاته الخطيرة.

وذكرت الفريح أنه تم خلال الفعالية تنظيم مجموعة من المسابقات والأنشطة التي من شأنها أن تعود بالفائدة على المرضى وتوزيع كتيبات ونشرات توعوية عن المرض وسبل الوقاية من واكتشافه والتعايش معه.

 

×