جانب من تفقد الفريق الطبي الالماني الزائر لمصابي الصادق

الصحة: الفريق الالماني يدرس ارسال حالتان من مصابي "الصادق" الى المانيا لاستكمال علاجهما

اعلن نائب مدير مستشفى الصباح د.مهدي الفضلي عن زيارة الفريق الاستشاري الالماني القادم من المانيا لمعاينة مصابي حادث التفجير الارهابي الذي وقع بمسجد الامام الصادق،

مشيرا الى ان المصابين اللذين تمت معاينتهم بلغ عددهم ٣ حالات.

وذكر د.الفضلي في تصريح صحافي بأن الفريق الالماني الذي جاء لعلاج مصابي تفجير مسجد الامام الصادق، والذين بقي منهم ٣ حالات في مستشفى الصباح من اصل ٢٧،  اكد على مستوى الخدمة المتميز في المستشفى والاطباء،و كان رأي الفريق  الطبي بالحالات مساويا لرأي اطباء المستشفى، لافتا الى ان  الفريق الالماني يدرس ارسال  حالتين من الحالات الثلاث لاستكمال علاجها في المانيا.

واكد د.الفضلي بأن مستشفى الصباح قدم كل التسهيلات لمصابي تفجير مسجد الامام الصادق، وقام بالتنسيق مع الاطباء المعالجين لعلاجهم، وتقديم افضل خدمة طبية لهم، مشيدا بحهود وزير الصحة د.علي العبيدي ووكيل وزارة الصحة د.خالد السهلاوي على تذليل كافة العقبات من امامنا، والذين عادوا المصابين واطمئنوا علو صحتهم.

واشار د.الفضلي الى استقبال مستشفى الصباح ل ٢٧ مصاب في تفجير مسجد الامام الصادق منهم ٣ وفيات ، مبينا بأنه تم عمل دخول للمستشفى ل ٤ منهم، وخروج ١٤ حالة، بالاضافة الى تحويل ٦ حالات لمستشفى الرازي ، وحالة لمركز البابطين للحروق والتجميل لاستكمال العلاج،  متمنيا الشفاء العاجل لجميع المصابين المتواجدين بالمستشفيات،  داعيا من الله عز وجل ان يحفظ الكويت واميرها وشعبها من كل مكروه.