ممثلوا القوى السياسية في اجتماعهم مساء اليوم في التحالف الوطني

في بيان مشترك/ القوى السياسية: تفجير مسجد الصادق عمل ارهابي دنيء سيزيدنا تماسكا ولحمة

استنكرت القوى السياسية في اجتماع طارئ عقدته مساء اليوم في مقر التحالف الوطني الديمقراطي التفجير الارهابي الذي استهدف مسجد الامام الصادق، مؤكدة أن هذا العمل سيزيد المجتمع الكويتي تماسكا ولحمه. وفيما يلي نص البيان:

بيان القوى السياسية بشأن العمل الإرهابي في مسجد الإمام الصادق

بسم الله الرحمن الرحيم

"ومن اظلم ممن منع مساجد الله أن يذكر فيها اسمه وسعى في خرابها أولئك ما كان لهم أن يدخلوها إلا خائفين لهم في الدنيا خزي ولهم في الآخرة عذاب عظيم" 114 البقرة

تستنكر القوى السياسية الموقعة على هذا البيان بشدة العمل الإرهابي الدنيء الذي قام به الانتحاري الذي فجر نفسه في المصلين الآمنين في مسجد الإمام الصادق ظهر الجمعة، وتدين من قام به ومن دعمه وهيء له فعلته الدنيئة وتتقدم بخالص العزاء لأهالي الشهداء وتدعو للمصابين بالشفاء العاجل.

وتؤكد هذه القوى لمن أراد بالمجتمع الكويتي السوء أن هذا العمل سيزيدنا تماسكا ولحمة وما وقوف صاحب السمو أمير البلاد في موقع الحادث الإرهابي إلا تأكيداً على وقوف المجتمع الكويتي بأكمله ضد هذا العمل الجبان، كما تبين هذه القوى أن اجتماعها هو بحد ذاته ديل على هذا التلاحم الوطني الذي جبل عليه الشعب الكويتي منذ نشأته، كما أن توافد الآلاف من المواطنين على بنك الدم يمثل أكبر صفعة لهؤلاء التكفريين ومخططاتهم، فقد وقف الشعب الكويتي بكل طوائفه وأطيافه وفئاته وقفة رجل واحد ضد هذا العمل الإرهابي.

وتدعو القوى السياسية الحكومة الى تحمل مسؤولياتها واتخاذ كافة التدابير لحفظ الأمن ومتابعة هذه القوى التكفيرية وتشديد رقابتها عليهم والتصدي لها، كما تؤكد على ضرورة عدم الاكتفاء بالعلاج الأمني فهذه الأزمة أكبر بكثير من ذلك، ما يستدعي لعلاجها استنفار كافة مؤسسات الدولة وعلى رأسها وزارات الداخلية والإعلام والتربية، ووضع استراتيجية شاملة ضد هذه الحرب المعلنة على وطننا بكافة أطيافه ومكوناته.

وفي الختام تدعو هذه القوى جميع أبناء هذا الوطن لأخذ الحيطة والحذر من مخططات الإرهابيين وتفويت الفرصة عليهم بالتماسك والتعاضد وعدم الانجراف وراء المنزلقات التي يرغب أنصار هذا الفكر التكفيري بدفعنا لها.

وتدعو جميع أبناء الوطن الى تسجيل موقف وطني جامع وواضح من خلال المشاركة في التشييع والعزاء لأهالي الشهداء والجرحى وكذلك المشاركة في الوقفة التضامنية التي سيعلن عنه لاحقاً.

الموقعون

التجمع الإسلامي السلفي

تجمع العدالة والسلام

التحالف الإسلامي الوطني

التحالف الوطني الديمقراطي

التيار التقدمي الكويتي

الحركة الدستورية الإسلامية

حزب المحافظين المدني

المنبر الديمقراطي الكويتي

الكويت في 26/يونيو/2015