جثث شهداء مسجد الامام الصادق

الداخلية: استشهاد 25 من المصلين واصابة 202 وسنعلن تباعا تفاصيل الحادث الارهابي

أعلنت وزارة الداخلية عن شجبها واستنكارها للعمل الإجرامي الجبان إثر الانفجار الذي وقع ظهر هذا اليوم بمسجد الإمام الصادق بمنطقة الصوابر اثناء تأدية المصلين صلاة الجمعة، وأدى إلى استشهاد 25 من المصلين الشهداء وإصابة 202 من الأبرياء تم نقلهم إلى المستشفيات للعلاج، وذلك وفقاً للبيانات الأولية عن ضحايا العمل الإجرامي.

ووزارة الداخلية إذ تتقدم بخالص العزاء وصادق المواساة لأهالي الشهداء الأبرار والمصابين الأبرياء لتؤكد عزمها على ملاحقة وضبط الجناة وتقديمهم للعدالة في أسرع وقت ممكن.

كما تهيب بأهالي الشهداء بمراجعة الإدارة العامة للأدلة الجنائية (مركز الاستعراف) لاستلام ضحايا الحادث الإرهابي الآثم.

وأضافت وزارة الداخلية في بيانها أنها سوف تعلن تباعاً عن كشف التفاصيل المحيطة بالحادث الإرهابي الآثم الذي يتنافى مع القيم الدينية والإنسانية فور انتهاء أجهزة التحقيق وجمع الأدلة والمعلومات عن أداء عملها حول النتائج التي أسفر عنها الحادث الإرهابي الدنيء.

 

×