الداخلية: ما قام به فريق الحماية العراقي تصرفات غير مسؤولة ترتب عليه تجريدهم من أسلحتهم

ذكرت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني بوزارة الداخلية في بيان لها عن المشادة والمشاجرة التي واكبت وصول وزير الخارجية لجمهورية العراق الشقيقة د. إبراهيم الجعفري إلى مطار الكويت الدولي إنما جاءت كردة فعل بسبب التصرفات غير المسئولة لطاقم الحماية الشخصية العراقية وتعديهم على الاختصاص الأمني وعدم التزامهم بالإجراءات والتعليمات المتبعة في هذه الأحوال مما ترتب عليه تجريد طاقم الحماية العراقية من أسلحتهم وأدواتهم وتسليمها إلى السفارة العراقية مع الطاقم الأمني الذي بدر منه هذا التصرف غير المسئول حتى نهاية الزيارة.

وأكد البيان على أن رجال الحماية الكويتية الخاصة استلمت مهمة حماية الضيف كاملة حتى المغادرة وان احتواء الموقف جاء في إطار العلاقات الأخوية والطيبة التي تجمع الدولتين والشعبين الشقيقين والتي لا يمكن أن يعكر صفوها ومودتها مثل هذا التصرف الفردي.

 

×