العقيد خليل الأمير

الإطفاء: لو كان هناك خطر من ملئ خزان وقود السيارة لقمنا بالتوعية

نفى مدير ادارة العلاقات العامة والإعلام العقيد خليل الأمير صحة ما يتم تداوله من خلال مواقع التواصل الإجتماعي والشبكة العنكبوتية عن موضوع "تعبئة خزان الوقود بشكل كامل يتسبب بنشوب الحرائق في المركبات" وخاصة في فصل الصيف مع ارتفاع درجات الحرارة.

وافاد العقيد الأمير في بيانا اصدرته ادارة العلاقات العامة والإعلام بالإدارة العامة للإطفاء اليوم، ان هذا الموضوع يتداول فى كل عام مع بداية فصل الصيف وللأسف لايستند الى مصدر علمي حيث ان الإدارة العامة للإطفاء تعمل جاهدةً على توعية المواطنين والمقيمين من مخاطر الحرائق بشتى انواعها ولو كان هناك ادنى خطر حول هذا الموضوع لقمنا بالتوعية اللازمة.

وأوضح العقيد الأمير أن الشركات المصنعة للمركبات تضع في حساباتها الضغط الذي ينتج داخل خزان الوقود وكيفية تصريفه بصورة منظمة وعلمية عن طريق صمام خاص للتصريف ولا صلة للحرائق في المركبات من تعبئة خزان الوقود بشكل كامل داعيا الجميع الى الإلتزام عند دخول محطات الوقود بالإرشادات العامة مثل اطفاء محرك المركبة وعدم استخدام الهاتف اثناء تعبئة الوقود وافراغ الشحنة الكهربائية من الجسم عبر لمس بدن المركبة وتجنب سكب الوقود الى الخارج.

ونوه العقيد الأمير ان الصيانة الدورية للمركبات ضرورية لتفادي نشوب الحرائق حيث ان هناك قطع لها عمر افتراضي يجب استبدالها مع فحص الدائرة الكهربائية والأسلاك والحذر من تركيب اي اجهزة للزينة تزيد العبئ على الدائرة الكهربائية مع تنظيف المحرك من اي بقايا للزيوت وعدم تشغيل المركبة في حال ان هناك تسرب للوقود او الزيوت.

وأشار العقيد الأمير الى ان معظم حرائق المركبات تبدأ وهي صغيرة ومن الممكن مكافحتها بإستخدام مطفأة الحريق التي يجب التعرف على كيفية استخدامها وفحصها باستمرار للتأكد فعاليتها وهناك دورة مجانية تقيمها الإدارة العامة للإطفاء اطلق عليها اسم " اطفائي بكل بيت " نعمل بها على تدريب المواطنين لتلافي الحوادث ومعرفة كيفية التصرف الصحيح متمنيا السلامة للجميع.

 

×