هند الصبيح

الشؤون: إلزام التعاونيات برفع كفاءة الطاقة وتوليدها بإستخدام الخلايا الكهروضوئية

اعلنت وزير الشؤون الاجتماعية والعمل ووزير الدولة لشؤون التخطيط والتنمية هند الصبيح ان الوزارة سوف تدرس إمكانية الزام الجمعيات التعاونية بتطبيق المشروع الفريد من نوعه والذي تم تدشينه لأول مرة على مستوى التعاونيات في جمعية الزهراء التعاونية صباح امس بشأن رفع كفاءة الطاقة وتوليدها باستخدام الخلايا الكهروضوئية بالتعاون مع مؤسسة الكويت للتقدم العلمي ومعهد الكويت للأبحاث العلمية والشركة الوطنية لمشاريع التكنولوجيا ووزارة الكهرباء والماء.

جاء ذلك في تصريح صحافي للوزيرة الصبيح على هامش رعايتها حفل تدشين المشروع النموذجي الخاص برفع كفاءة الطاقة وتوليدها باستخدام الخلايا الكهروضوئية في جمعية الزهراء التعاونية بحضور وزير التربية ووزير التعليم العالي الدكتور بدر العيسى ومدير عام مؤسسة الكويت للتقدم العلمي الدكتور عدنان شهاب الدين ومدير عام معهد الكويت للأبحاث العلمية الدكتور ناجي المطيري ورئيس مجلس إدارة جمعية الزهراء التعاونية وأعضاء مجلس الإدارة وجمع من أهالي المنطقة.

وأعلنت الوزيرة الصبيح في هذا الصدد ان جمعية العديلية التعاونية ستكون ثاني الجمعيات التي سيتم تطبيق مشروع الطاقة المتجددة فيها على غرار جمعية الزهراء التعاونية، مؤكدة ان مثل هذه المشاريع تساهم في تعزيز الكثير من الإيجابيات منها تنمية المجتمع والحلد من التلوث البيئي وتوفير الميزانات وترشيد استهلاك الطاقة وغيرها من الأهداف الأخرى مؤكدة ان وزارة الشؤون ستعمل على الإسراع في تعميم هذا المشروع على كافة الجمعيات التعاونية في المستقبل القريب.

وأكدت ان وزارة الشؤون لن تتوانى في تقديم كل أوجه الدعم لقطاع التعاون ممثلا في الجمعيات التعاونية واتحاد الجمعيات شريطة ان يكون هناك عمل بجد واجتهاد لتحقيق الأهداف المرجوة مشيرة الى ضرورة احكام الرقابة على القطاع التعاوني من خلال الضبطية القضائية التي سترى النور قريبا ودعم وجود المراقبين الإداريين والماليين في الجمعيات التعاونية بهدف تطوير هذا القطاع الحيوي.

وأعربت الوزيرة الصبيح عن سعادتها للمشاركة في حفل تدشين المشروع الذي يهدف الى تنويع مصادر الطاقة والاستفادة من الطاقة الشمسية مشيدة في هذا الصدد بالتعاون الملموس بين عدد كبير من الجهات الحكومية لتنفيذه مثمنة الجهود الوطنية  التي اثمرت هذا التطبيق العلمي الناجح والذي سيكون بلا شك باكورة لتطبيقات علمية مماثلة عديدة تعمل على الإفادة الفعلية من الطاقة الشمسية الوفيرة في الكويت لتكون بديلا استراتيجيا مهما في توليد الكهرباء مستفيدين من الإنجازات العلمية والتكنولوجية التي توفرها الجهات العلمية المختصة.

ومن جانبه هنأ وزير التربية ووزير التعليم العالي الدكتور بدر العيسى وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل ومؤسسة الكويت للتقدم العلمي ومعهد الكويت للأبحاث العلمي على تنفيذ هذا المشروع في جمعية الزهراء التعاونية الذي سيساهم في توفير الطاقة وحماية البيئة وتوفير الميزانيات معربا عن امله في ان يتم تعميم المشروع على كافة  الجمعيات التعاونية.

ومن جانبه القى رئيس مجلس إدارة جمعية الزهراء التعاونية المهندس سعد العتيبي كلمة رحب فيها بالحضور مؤكدا انه لفخر لجمعية الزهراء التعاونية ان تكون اول جمعية في الكويت تبدأ بتطبيق مشروع تنويع مصادر الطاقة الكهربائية من خلال الطاقة المتجددة مشيرا الى ان الجمعية وافقت مسرعة على طلب مؤسسة الكويت للتقدم العلمي على تنفيذ هذا المشروع الحيوي في ابراز الوجه الحضاري والعلمي لدولة الكويت.

واكد ان مجلس الإدارة لم ينظر الى الجمعية يوما على انها منفذ بيع للمنتجات وحسب بل نؤمن بان الدور الرئيسي للجمعيات التعاونية هو دورها المجتمعي بالدرجة الأولى داخل الاحياء السكنية بشكل خاص وعلى مستوى الدولة بشكل عام لذلك ارتأينا التركيز على تظيم ودعم الأنشطة والفعاليات الاجتماعية والثقافية والتربوية من جهة والتعاونوالتواصل مع المرافق الحكومية داخل ضاحية الزهراء لخدمة الأهالي بصورة افضل واشمل من جهة أخرى كما نسعى لتقديم الخدمات المميزة وتوفير السلع والمنتجات بأسعار تنافسية وبجودة عالية على مستوى السوق التجاري في دولة الكويت.

وكشف ان مجلس الإدارة يتطلع الى وضع خطة استراتيجية على مدى خمس سنوات مقبلة لاحتضان المشاريع الصغيرة للشباب الكويتي وتقديم الدعم لهم لتنمية مواهبهم مشيرا الى ان الإنجازات التي حققته جمعية الزهراء تحملنا المسؤولية المضاعفة فالمسيرة مليئة بالنجاحات.