الشيخ سلمان الحمود

الوزير الحمود: إتحاد "فانا" عليه مسؤولية مكافحة الفكر الارهابي الدخيل على مجتمعاتنا

اكد وزير الاعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب الشيخ سلمان صباح سالم الحمود الصباح اهمية الدور والمسؤولية التي تقع على عاتق اتحاد وكالات الأنباء العربية (فانا) في ظل الظروف التي يعيشها العالم العربي.

جاء ذلك خلال لقاء الشيخ سلمان الحمود اليوم كلا من الأمين العام لاتحاد وكالات الأنباء العربية (فانا) الدكتور فريد أيار ورئيس مجلس الإدارة والمدير العام لوكالة الأنباء الكويتية الشيخ مبارك الدعيج الابراهيم الصباح والمدير العام لوكالة الأنباء القطرية (قنا) أحمد سعد البوعينين ومديرة الوكالة الوطنية للاعلام لور سليمان ونائب رئيس وكالة الأنباء السعودية (واس) أحمد ابراهيم العوض ونائب المدير العام لقطاع الادارية والمالية والاتصالات في (كونا) عبدالحميد عيسى ملك ومن (واس) عبدالله المعيقل ومن (قنا) ناصر يوسف العوضي الذين يزورون البلاد للمشاركة في الاجتماع الأول لهيئة الأمانة العامة للاتحاد في الفترة من 23 حتى 25 مايو الجاري.

ودعا الشيخ سلمان الحمود الاتحاد الى تعزيز دوره الفاعل وتنفيذ الاستراتيجية التي أقرها وزراء الاعلام العرب في اجتماعهم الأخير في القاهرة التي "تركز على مكافحة الفكر الارهابي الدخيل على مجتمعاتنا والبعيد عن مفاهيم الدين الاسلامي الحنيف".

واضاف ان تلك الاستراتيجية تهدف الى حماية الشباب والنشء وتأمين مستقبلهم من خلال برنامج طموح لتوعية وتثقيف الشباب باستخدام كل الوسائل الممكنة والمتاحة وبتحرك ايجابي ملموس بما يحاكي الشباب بعيدا عن النمطية.

وشدد الشيخ سلمان الحمود على ضرورة مواجهة العمل الاعلامي الارهابي المنحرف من خلال اعلام متمكن ومحترف بتعاون دولي وشراكة داخل كل دولة من خلال المؤسسات الرسمية ومؤسسات المجتمع المدني مؤكدا دعم الكويت للاتحاد ايمانا بدور الاعلام في توجيه الرأي العام وتحصين الشباب.

من جانبهم اوضح المجتمعون خلال اللقاء أن الاتحاد يعمل على تقديم دورات تدريبية على مستوى عال من الحرفية للعاملين في وكالات الأنباء سواء من الناحية الصحافية او الأخلاقية وهو ما يحتاج الى عمل دؤوب وتكاتف من الجميع لتطوير العاملين.

وأكدوا أنهم يضعون توصيات وزراء الاعلام العرب نصب أعينهم كالعمل على ايجاد ميثاق شرف اعلامي عربي داعين الى تضامن جميع وسائل الاعلام العربية في عدم نقل أي تصريحات للارهابيين أو عمل لقاءات معهم.

 

×