أمير البلاد سمو الشيخ صباح الأحمد

أمير البلاد: الكويت تستنكر بشدة للعمل الارهابي في مسجد القطيف في السعودية الهادف لإثارة الفتنة

بعث سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد ببرقية تعزية إلى أخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - ملك المملكة العربية السعودية الشقيقة عبر فيها عن خالص تعازيه وصادق مواساته بضحايا حادث الانفجار الذي نفذه أحد الارهابيين في أحد المساجد في مدينة القطيف والذي اسفر عن سقوط العشرات من الضحايا والمصابين.

معربا سموه رعاه الله عن استنكار دولة الكويت وادانتها الشديدة لهذا العمل الارهابي الشنيع والهادف إلى إزهاق ارواح الابرياء الأمنين وإثارة الفتنة بين المواطنين والذي يتنافى مع كافة القيم والشرائع ومبادئ الدين الإسلامي الحنيف.

مؤكدا سموه موقف دولة الكويت الثابت في رفض الارهاب بكافة اشكاله وصوره ومؤازرتها لجهود المجتمع الدولي الرامية للقضاء عليه.

سائلا سموه المولى تعالى أن يتغمد الضحايا بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته وأن يمن على المصابين بسرعة الشفاء والعافية وأن يحفظ المملكة العربية السعودية من كل سوء ويديم عليها نعمة الأمن والأمان.

وبعث سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد ببرقية تعزية الى أخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود - مملك المملكة العربية السعودية الشقيقة ضمنها سموه خالص تعازيه وصادق مواساته بضحايا حادث الأنفجار الذي نفذه أحد الارهابيين في أحد المساجد في مدينة القطيف سائلا سموه المولى تعالى أن يتغمد الضحايا بواسع رحمته وأن يسكنهم فسيح جناته وأن يمن على المصابين بسرعة الشفاء والعافية.

كما بعث سمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء حفظه الله ببرقية تعزية مماثلة.

 

×