جانب من الإجتماع

الوزير الحمود: إنشاء حلبة دولية لسباقات السيارات والدراجات النارية في البلاد بمواصفات عالمية

بحث وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب الشيخ سلمان الحمود مع لجنة متخصصة ما يتعلق بمشروع إنشاء حلبة دولية لسباقات السيارات والدراجات النارية في البلاد بمواصفات عالمية.

جاء ذلك لقاء الشيخ سلمان الحمود ورئيس مجلس الإدارة المدير العام للهيئة العامة للشباب والرياضة الشيخ أحمد المنصور الصباح مع رئيس لجنة السيارات الدكتور جاسم الهويدي وأعضاء اللجنة التي تمثل الأندية المتخصصة للسيارات ضمن أعمال الاجتماع الثاني للجنة في مقر الهيئة.

واستمع الشيخ سلمان الحمود خلال الاجتماع إلى عدد من وجهات النظر حول مشروع إنشاء الحلبة الدولية وإلى شرح مفصل عن تصور اللجنة للتصميم النهائي الذي يمكن أن تكون عليه.

وأكد على ما توليه القيادة السياسية من اهتمام كبير بقضايا الشباب والتوجه الدائم نحو ضرورة العمل على تذليل العقبات كافة أمام أي من المشروعات التي تخدم شريحة الشباب وتلبي طموحاتهم وتطلعاتهم "وصولا إلى تحقيق مانصبو إليه جميعا من نهضة رياضية وشبابية تساهم فى رفع اسم الكويت عاليا في المحافل الدولية".

من جهته قال الشيخ أحمد المنصور إن الهيئة العامة للشباب والرياضة تعمل دائما على ترجمة توجيهات القيادة السياسية بدعم الأنشطة الشبابية والرياضية على أرض الواقع وتذليل كل العقبات التي تواجه تلك الأنشطة إلى جانب دعم المواهب والمبادرات الشبابية المبدعة التي تحقق وتلبي طموح الشباب.

وأضاف المنصور أن الاجتماع الثاني للجنة السيارات ساهم بشكل كبير في وضع النقاط على الحروف من خلال توحيد الرؤى والأفكار التي اتفق عليها الجميع للنهوض برياضة السيارات والدراجات النارية.

وثمن الطرح الإيجابي والحس الوطني الذي ساد أجواء الاجتماع الذي ضم ممثلي نادي باسل السالم الصباح لسباق السيارات والدراجات ونادي الكويت الرياضي للسيارات والدراجات النارية والنادي الدولي للسيارات (كي.تي) لاسيما خلال مناقشة كيفية دعم رياضة السيارات والنهوض بها في البلاد.

وقد تناول الاجتماع أيضا عددا من الموضوعات المتخصصة التي من شأنها النهوض برياضة السيارات ولاسيما إنشاء الحلبة بمواصفات عالمية تكون بمنزلة متنفس لعشاق هذه الرياضة التى تمارسها شريحة واسعة من أبناء الكويت.

 

×