وزارة الشباب: اجراء أول مسح وطني للشباب في تاريخ دولة الكويت

أعلن وزير الإعلام ووزير الدولة لشئون الشباب الشيخ سلمان الحمود بأن وزارة الدولة لشئون الشباب تستعد لإجراء أول مسح من نوعه للشباب في تاريخ دولة الكويت.

وقال الحمود في تصريح صحفي اليوم إن الوزارة لمست عدم توفر المعلومات الخاصة بفئة الشباب على الرغم من أهميتها في مساعدة وزارة الدولة لشئون الشباب والجهات الحكومية المختلفة على التخطيط وإطلاق البرامج والمبادرات التي تسهم في تنمية هذه الفئة المهمة من أبناء الشعب الكويتي العزيز خاصة وأن الكويت يمثل شبابها ما نسبته 72% حسب إحصاء 2011 للمرحلة العمرية الأقل من 34 سنة .

وأكد الحمود أن الوزارة حريصة على إشراك الشباب في عملية التنمية لذلك رأت القيام بمسح وطني شامل حول أفكار الشباب وأهدافهم وتطلعاتهم كخطوة أولى في سبيل تلبية طموحاتهم ورغباتهم التي يستحقونها.

وقال الحمود أن المسح الوطني يعتبر الأول من نوعه في تاريخ دولة الكويت ويهدف إلى مقابلة ما يقارب من 5000 شاباً وشابة وكذلك مقابلة 5000 أسرة للتعرف على أفكارهم وآرائهم وطموحاتهم للمستقبل في مواضيع متعددة كالتعليم والعمل والصحة والحقوق المدنية والمشاركة المجتمعية واستخدام التكنولوجيا والثقافة والإعلام والفنون وموضوعات أخرى كثيرة تأمل الوزارة أن تتعرف على أفكار الشباب من خلالها.

وأضاف الحمود أنه من أجل تنفيذ هذا المسح الضخم تتعاون الوزارة مع الإدارة المركزية للإحصاء كشريك رئيسي في عملية المسح لما تمتلكه الإدارة من خبرات على مستوى عالمي وقدرات فنية وتقنية وبشرية كبيرة تمتلك القدرة على تنفيذ هذا النوع من المسوحات ويسرني أن أنتهز هذه الفرصة لتوجيه الشكر للأخوة في الإدارة المركزية للإحصاء على جهودهم وتعاونهم البناء مع إخوانهم في وزارة الدولة لشئون الشباب بما يعكس روح التعاون بين مؤسسات الدولة المختلفة وهي الروح التي تحرص الوزارة على وجودها في جميع مشاريعها، وهو ما سيتم اتباعه في هذا المشروع الوطني  ، كما أنه سوف يتم اشراك الجهات الحكومية ذات العلاقة في إعداد استمارة المسح بما يضمن توفير معلومات  دقيقة وتناسب احتياجات ورؤى هذه الجهات.

وأوضح الحمود أن العمل قد بدأ في المشروع فعلياً حيث تم تشكيل فريق العمل المشرف على التخطيط والتنفيذ بمشاركة الإدارة المركزية للإحصاء وجاري العمل حالياً على الانتهاء من المؤشرات الإحصائية واستمارة المسح وتدريب الفريق الفني الوطني الميداني . وسوف يقوم الفريق بعد ذلك بإجراء مناقشات فنية وإجرائية مع الجهات الحكومية ذات العلاقة من أجل التعرف على أفكارهم لطبيعة المعلومات التي سيتم جمعها ، على أن يبدأ العمل الميداني في شهر أكتوبر من عام 2015 بإذن الله.

وأكّد الحمود أنه سوف يتم تدشين حملة إعلامية توضح أهداف المسح وطبيعته وذلك من أجل تشجيع الشباب على المشاركة في المشروع ، خاصة وأن الهدف هو ملامسة احتياجاتهم وطموحاتهم حتى يمكن الاستفادة من التعرف على قضاياهم واحتياجاتهم من أجل تحقيقها.

 

×