الوزير عيسى الكندري

الوزير الكندري: توقيع عقد المرحلة الثانية من مشروع شبكة الألياف الضوئية

اعلن وزير المواصلات ووزير الدولة لشؤون البلدية عيسى الكندري عن الانتهاء من توقيع عقد تنفيذ مشروع شبكة الالياف الضوئية "المرحلة الثانية".

وقال الوزير الكندري في تصريح صحافي امس ان مشروع الالياف الضوئية هو احد مشاريع خطة التنمية للدولة حيث يخدم اكثر من 66 الف قسيمة موزعة على 33 منطقة سكنية، منها 9 مناطق تعمل بشبكات نحاسية قديمة سوف يتم استبدالها بشبكات الالياف الضوئية، اما المناطق الباقية فجميعها مناطق سكنية جديدة سيتم تزويدها بشبكة الألياف الضوئية مباشرة.

واوضح الوزير ان المناطق المأهولة بالمشتركين والتي لا تتمتع بخدمات هاتفية ستكون لها الاولوية عند بدء تنفيذ المشروع وذلك وفق معايير فنية تؤخذ بعين الاعتبار لإيصال الخدمة للمشتركين في أقرب وقت ممكن.

وأكد الوزير الكندري على أهمية هذا المشروع الذي يأتي ضمن خطة الوزارة الرامية الى تحسين الخدمات الهاتفية المتنوعة وتطوير شبكة الانترنت في المناطق كافة من خلال الاستعانة بشبكة ألياف ضوئية وفقا للمواصفات العالمية الصادرة من الاتحاد الدولي للاتصالات، والتي تضمن جودة وسرعة الخدمات المتنوعة، التي تقدمها الوزارة للمشتركين، وسوف تتمكن الوزارة – عن طريق شركات مرخصة – من تقديم خدمات IPTV، والفيديو حسب الطلب وخدمات التلفزيون عالية الوضوح التي تنقل الصوت والصورة بجودة عالية وبالإضافة الى ذلك سوف تتمكن الوزارة من نقل وقائع الاجتماعات بصورة حيه وكذا المؤتمرات والندوات العلمية والطبية وغيرها.

ولفت الى ان شبكات الالياف الضوئية الحديثة توفر سرعات عالية للأنترنت تفوق 70 ميجابيت بالثانية على عكس الشبكات النحاسية القديمة والتي كان من ابرز عيوبها بطء سرعة الانترنت.

وبين ان شبكات الالياف الضوئية تسمح للمشتركين بتركيب اكثر من جهاز طرفي حسب الاحتياج لتوفير الخدمات المراد استخدامها.

كما اشار الكندري الى ان الوزارة بصدد اعداد كراسة شروط مرجعية لاستقدام مكتب استشاري عالمي عن طريق لجنة البيوت الاستشارية بوزارة المالية وذلك لإعداد الدراسات اللازمة "للمرحلة الثالثة" من شبكة الالياف الضوئية والتي ستغطي كافه المناطق المتبقية.

 

×