صباح الخالد مترئسا الاجتماع

مجلس الوزراء: نعبر عن بالغ التقدير والاعتزاز لمبادرة الأمير باستضافة مؤتمر المانحين

عقد مجلس الوزراء اجتماعه الأسبوعي بعد ظهر اليوم في قاعة مجلس الوزراء في قصر السيف برئاسة الشيخ صباح الخالد رئيس مجلس الوزراء بالنيابة ووزير الخارجية. وبعد الاجتماع صرح وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الشيخ محمد عبد الله المبارك الصباح بما يلي:

اطلع المجلس في مستهل اعماله على الرسائل التي تلقاها سمو أمير البلاد من الرئيس الدكتور بوني ياي رئيس جمهورية بنين الصديقة والتي تعلقت بالعلاقات الثنائية القائمة بين البلدين الصديقين وسبل تنميتها في كافة المجالات والميادين.

كما اطلع مجلس الوزراء كذلك على الرسالتين التي تلقاهما سمو الامير من كل من جان كلود يونكر رئيس المفوضية الأوروبية ومن السيدة إيرينا بوكوفا المدير العام لليونيسكو والتي تعلقتا بالدور الريادي لدولة الكويت ولسموه وللمساهمات السخية المقدمة خلال مؤتمرات إغاثة الشعب السوري الشقيق ولتخفيف معاناته الإنسانية.

ثم اطلع مجلس الوزراء على الرسالتين الموجهـتين من سمو الأمير لسمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء المتضمنتين الشكر والتقدير لسمو رئيس مجلس الوزراء والسادة الوزراء ولكافة العاملين بالجهات المعنية على ما بذلوه من جهود كبيرة ومخلصة وعمل دؤوب ومشاركات فعالة في الترتيب لعقد المؤتمر الدولي الثالث للمانحين لدعم الوضع الإنساني في سوريا والتهنئة بنجاح المؤتمر الذي استضافته دولة الكويت في 31/3/2015.

كما أحاط الشيخ صباح الخالد رئيس مجلس الوزراء بالنيابة ووزير الخارجية المجلس بنتائج المؤتمر الدولي الثالث للمانحين لدعم الوضع الإنساني في سوريا والذي أكد خلاله سمو الأمير للشعب السوري بأن المجتمع الدولي يقف إلى جانبه ويشعر بمعاناته وأنه لن يتخلى عنه في محنته وأن دولة الكويت قد ساهمت بقيمة 500 مليون دولار أمريكي من القطاعين الحكومي والأهلي لدعم الوضع الإنساني للشعب السوري الشقيق آملا من المجتمع الدولي وضع هذه المأساة أمام أعينهم والعمل على تضميد جراح هذا الشعب الذي عانى الكثير.

وبهذه المناسبة عبر مجلس الوزراء عن بالغ التقدير والاعتزاز لمبادرة سمو الأمير لاستضافة دولة الكويت للمؤتمر معربا عن جزيل الشكر للتبرعات السخية التي قدمها المجتمع الكويتي بكافة مؤسساته وأفراده لإغاثة المتضررين من أبناء الشعب السوري الشقيق وكذلك الدول المشاركة في هذا المؤتمر بما يعكس اهتمامها بهذه المأساة الإنسانية سائلا المولى القدير أن يزيح هذه الغمة عن الشعب السوري الشقيق ويفرج كربته.

ثم اطلع الشيخ صباح الخالد رئيس مجلس الوزراء بالنيابة ووزير الخارجية المجلس بفحوى ما تم بحثه خلال اتصال الرئيس باراك أوباما رئيس الولايات المتحدة الأمريكية بسمو الأمير وكذلك اتصال وزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكية بوزراء خارجية دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والذي تم خلالها بحث إطار الاتفاق السياسي الذي توصلت إليه مجموعة 5+1 مع جمهورية إيران الإسلامية وما تم التوصل إليه بهذا الشأن حيث أكد التزام الولايات المتحدة الأمريكية بأمن واستقرار دول مجلس التعاون.

كما اطلع معاليه مجلس الوزراء بنتائج اجتماعه مع كل من وزير خارجية مملكة النرويج بورجي بريندي ووزير خارجية لوكسمبورغ جانا سيلبورن والتي جاءت بمناسبة زيارتهما للبلاد لترؤس وفد بلادهما المشارك في المؤتمر الدولي الثالث للمانحين لدعم الوضع الإنساني في سوريا حيث بحث معهما سبل توطيد العلاقات الثنائية بين دولة الكويت وهذين البلدين الصديقين وآخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية.

كما اعتمد مجلس الوزراء مشروع مرسوم بتعديل بعض احكام المرسوم الصادر في 4/4/1979 في شأن نظام الخدمة المدنية ورفعه لسمو.

ثم بحث المجلس شؤون مجلس الأمة واطلع بهذا الصدد على الموضوعات المدرجة على جدول أعمال جلسة مجلس الأمة.

كما بحث المجلس الشؤون السياسية في ضوء التقارير المتعلقة بمجمل التطورات الراهنة في الساحة السياسية على الصعيدين العربي والدولي.

 

×