سامح شكري

مصر: لن نقبل أو تسمح بالمساس بالأمن القومي العربي وخاصة أمن الخليج

جددت جمهورية مصر العربية اليوم الأحد تأكيدها بأنها لا يمكن أن تقبل أو تسمح بالمساس بالأمن القومي العربي وخاصة أمن الخليج، مشددة على أن أمن منطقة الخليج هو خط أحمر بالنسبة لها.

وقالت وزارة الخارجية، في بيان حصلت أصوات مصرية على نسخة منه، إن مصر تتابع باهتمام التطورات الخطيرة التي تشهدها الأمة العربية في الفترة الحالية والتحديات التي تهدد بقاء الدولة العربية، مشيرة إلى التزامها باستمرار العمل والتعاون مع الدول العرب لمواجهة التهديدات والمخاطر القائمة.

كان الرئيس عبد الفتاح السيسي حذر في تصريحات السبت من خطر الإرهاب الذي يحدق بالعديد من دول المنطقة العربية، ودعا إلى تعزيز العمل العربي المشترك والتوصل إلى توافق وتجاوز أي خلاف في وجهات النظر خلال القمة العربية التي ستستضيفها مصر خلال الشهر الجاري.

وأضافت الخارجية إن مصر تدرك حجم وخطورة التحديات التي وصفتها بأنها "غير مسبوقة"، التي تهدد الأمن القومي العربي وبصفة خاصة أمن منطقة الخليج.

وقالت إن "مصر تجدد التأكيد بأنها لا يمكن أن تقبل أو تسمح بالمساس بالأمن القومي العربي وخاصة أمن الخليج.. واعتبار بأن أمن منطقة الخليج هو خط أحمر بالنسبة لمصر".

وتابعت أن ما تشهده الدول العربية في الفترة الحالية من تحديات "باتت تمزق أوصال تلك الأمة وتهدد بقاء الدولة العربية ذاتها وتمس بشكل مباشر الأمن القومي العربي في ظل أوضاع سياسية وأمنية تتسم بالسيولة واستشراء ظاهرة الإرهاب."

وتشهد بعض الدول العربية مؤخرا مثل تونس واليمن ليبيا أحداث عنف واحتجاجات أسفرت عن مقتل عشرات.

وتحظى مصر بدعم اقتصادي وسياسي من دول الخليج خاصة السعودية والإمارات والكويت منذ عزل الرئيس الأسبق محمد مرسي في 2013، وشدد الرئيس عبد الفتاح السيسي على في وقت سابق أن أمن أمن الخليج مرتبط بشكل كبير بأمن مصر.

وجددت دول الإمارات والسعودية والكويت وعمان دعمها لمصر الشهر الجاري بعد أن أعلنوا عن حزمة جديدة من الدعم لمصر بلغت  12.5 مليار دولار، خلال مؤتمر دعم وتنمية الاقتصاد المصري الذي انعقد مؤخرا في شرم الشيخ.