علي ثنيان الغانم

غرفة التجارة: الوفد الكويتي يدرس عددا من المشاريع للاستثمار في مصر

أكد رئيس غرفة تجارة وصناعة الكويت علي ثنيان الغانم اليوم أن دولة الكويت جادة في دعم مصر اقتصاديا قائلا "إن استقرار مصر هو استقرار لدولة لكويت ومستقبل مصر هو مستقبل للكويت".

واضاف الغانم في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية على هامش فعاليات اليوم الثاني لمؤتمر دعم وتنمية الاقتصاد المصري "ان دولة الكويت تربطها علاقات تاريخية وثيقة مع جمهورية مصر العربية في كافة المجالات لاسيما الاقتصادية".

وأشار الى أن "حضرة صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أكد مرات عدة وقوف دولة الكويت الى جانب مصر" مضيفة ان "كلمة سموه أمام الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الاقتصادي كانت من أقوى وأوضح الكلمات حيث كانت تسودها الصراحة".

وذكر أن إعلان دولة الكويت خلال المؤتمر الاقتصادي توجيه أربعة مليارات دولار للاستثمار في مصر "يعد دلالة واضحة على أن الكويت جادة في دعم الاقتصاد المصري" موضحا أن "هذا سيؤدي الى نتائج ايجابية خاصة بالنسبة للعلاقات الاقتصادية بين الكويت ومصر".

كما نوه رئيس غرفة تجارة وصناعة الكويت بالاستثمارات التي أعلنتها كل من المملكة العربية السعودية والامارات لدعم الاقتصاد المصري معتبرا أن "هذا يعد اكبر دعم من دول الخليج الى جمهورية مصر العربية".

وأشار في الوقت ذاته الى مشاركة مجموعة كبيرة من رجال الأعمال الكويتيين في المؤتمر الى جانب مشاركة وفد رسمي من غرفة تجارة وصناعة الكويت يضم أكثر من 16 شخصية اقتصادية كويتية.

وكشف الغانم عن أن الوفد الكويتي يدرس عددا من المشاريع للاستثمار في مصر مشيرا إلى أن "هناك بعض المشاريع وصلت تقريبا الى مرحلة التوقيع مع بعض الاشقاء في مصر".

وأكد أنه لمس جدية لدى الحكومة المصرية في التعاون مع رجال الاقتصاد خاصة الكويتيين لافتا الى قيام رئيس مجلس الوزراء المصري ابراهيم محلب بحل اكثر من 60 بالمائة من مشاكل المستثمرين الكويتيين في مصر في وقت قصير وأن باقي المشاكل ستحل في القريب العاجل.

كما أشار الى أن تذليل الحكومة المصرية جميع المشكلات أمام المستثمرين يعبر عن الجدية في توثيق المزيد من العلاقات الاقتصادية مع جميع دول العالم خاصة مع دولة الكويت .

ووصف الغانم السوق لدولة تعدادها يربو على 90 مليون نسمة في مصر بأنه "سوق كبيرة وواعدة وتستوعب استثمارات كبيرة من كافة دول العالم وتتطلب من رجال الأعمال العرب كافة المشاركة فيه ".

وقال الغانم ان مصر بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي ورئيس الوزراء محلب "أصبحت على أعتاب مرحلة جديدة ونتمنى التوفيق لها" موضحا أن الرئيس المصري استطاع خلال فترة قصيرة أن يصل الى بعض أهدافه.

ووصف محلب بأنه شخصية مؤمنة بدور القطاع الخاص في التنمية موضحا أن هدف المؤتمر الاقتصادي هو اعطاء صورة واضحة لمستقبل مصر الاستثماري.

واعرب الغانم عن اعتقاده بأن الحكومة المصرية نجحت في تنظيم المؤتمر واستقطاب أعداد كبيرة من رؤساء الدول ورجال الأعمال خاصة في العالم العربي.

وعلى صعيد متصل أكد رئيس غرفة تجارة وصناعة الكويت ان الفرص الاستثمارية الواعدة في مصر تلقى اهتماما كبيرا من جانب المستثمرين في الكويت.
جاء ذلك في بيان لمجلس الوزراء المصري عقب لقاء رئيس الحكومة المصرية ابراهيم محلب مع رئيس غرفة تجارة وصناعة الكويت وعدد من رجال الأعمال الكويتيين على هامش جلسات مؤتمر دعم الاقتصاد المصري.

وأكد الغانم أنه كمواطن كويتي "يلمس جهود القيادة في بلاده في دعم مصر في هذه المرحلة المهمة" مشيرا الى "ان هذا الموقف من جانب الكويت يعبر عن شعورها بأنها ومصر أسرة واحدة ولابد من الوقوف الى جانبها ومساندتها فهذا جزء من مسؤولية الكويت تجاه الشقيقة مصر وشعبها".

وقال إنه يهنئ نفسه قبل أن يهنئ مصر "بنجاح هذا المؤتمر المهم" مضيفا "إن نجاح مصر وتقدمها ينعكس على المنطقة ككل واليوم أصبح في امكاننا الاطمئنان الى أن مصر تتجاوز الصعوبات وتمضي بخطى ثابتة نحو المستقبل".

وأكد الغانم أن الفرص الاستثمارية الواعدة في مصر تلقى اهتماما كبيرا من جانب المستثمرين في الكويت خاصة في مجال التعليم.

من جانبه وجه رئيس مجلس الوزراء المصري التحية لرئيس الغرفة ورجال الأعمال على مشاركتهم في المؤتمر الاقتصادي مشيدا "بالمشاركة الرفيعة من جانب الكويت والدعم الذي تقدمه لمصر خلال المرحلة الحالية".

 

×