جانب من توزيع المساعدات

لجنة الاغاثة: إختتام حملة المساعدات الانسانية المقدمة للاجئين السوريين في الأردن

اختتمت اللجنة الكويتية العليا للاغاثة اليوم حملة مساعدات شملت حوالي 1440 اسرة سورية لاجئة في الاردن في اطار حملة بعنوان (فزعة انسانية) انطلقت في 25 فبراير المنصرم.

وقال رئيس الوفد الدكتور وليد العنجري لوكالة الانباء الكويتية إن الوفد وزع على مدى اربعة ايام مساعدات عينية ونقدية تضمنت 140 دولارا للاسرة وطرودا غذائية على الاسر السورية الاكثر تضررا وتقيم في مناطق نائية في الحلابات والزرقاء وفي العاصمة عمان.

واكد اهمية الحملة في تجسيد عطاء دولة الكويت أميرا وحكومة وشعبا لاغاثة الاشقاء السوريين خصوصا في الظروف الجوية القاسية التي تشهدها المنطقة.

وتقدم العنجري بأسمى التبريكات لصاحب السمو امير دولة الكويت الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح وولي عهده الامين والحكومة والشعب الكويتي بمناسبة عيدي الاستقلال والتحرير.

واوضح العنجري ان حملات الاغاثة الكويتية للشعب السوري ستتواصل للمساهمة في تخفيف محنتهم ومساعدة الاردن على تحمل الاعباء الناجمة عن استقبال اعدادا كبيرة من اللاجئين السوريين مشيدا بعطاء الشعب الاردني وجهود المتطوعين المشاركين في حملة (فزعة انسانية).

وتعد الحملة الثالثة ضمن برامج اغاثة اللاجئين السوريين في الاردن وشملت الاسر السورية الاشد فقرا والتي وصلت الى الاردن حديثا.

وتضم اللجنة الكويتية العليا للاغاثة 11 مؤسسة حكومية وجمعية خيرية كويتية برئاسة رئيس الهيئة الخيرية الاسلامية العالمية ومبعوث الامين العام للأمم المتحدة للشؤون الانسانية والمستشار في الديوان الاميري الدكتور عبدالله المعتوق.

 

 

×