العميد مهندس خالد محمد الزيد

الإطفاء: إدراج دورة للإطفائيات بعد نجاحهن كمفتشات للوقاية

أكد نائب المدير العام لقطاع الوقاية في الإدارة العامة للإطفاء العميد مهندس خالد محمد الزيد بأن قطاع الوقاية طلب من ادارة التطوير الإداري والتدريب ادراج دورة اطفائيات للإناث للعمل كمفتشات للوقاية لحاجة القطاع لهن خصوصا بعد النجاح الذي حققهن المفتشات في عملهن بالتفتيش على الصالونات وصالات الأفراح والأماكن النسائية ذات الطبيعة الخاصة ونظرا للتوسع الذي يشهده القطاع بإفتتاح ادارات جديدة في جميع المحافظات.

وقال الزيد في تصريح صحافي بأننا طلبنا فتح التسجيل لدورة رقيب إطفاء للإناث لعدد 25 فتاة ليتم توزيعهن على جميع المحافظات، وعن مدى توجه الإدارة العامة للإطفاء لإقامة دورة للضباط الإناث وجه سؤال للعميد الزيد

وأجاب بالتأكيد سوف يكون هناك دورات مستقبلية ولكن الموضوع حاليا قيد الدراسة ونحن حاليا بحاجة الى مفتشات لسد النقص في الإدارات الجديدة التي تم افتتاحها فقد باتت اليوم المرأة عنصرا مهما وحيويا في جميع الوزارات وهي شريك أساسي في عملية التنمية.

وعن مشاركة قطاع الوقاية في الإحتفالات الوطنية أكد العميد مهندس خالد الزيد بأن الإستعدادات بدأت منذ شهر ديسمبر من العام الماضي حيث شكلت فرق عمل رئيسية وتفرع منها فرق أخرى ثانوية عملت جميعا على وضع الإشتراطات الوقائية والتأكد من صلاحيتها لتكون جاهزة لحماية الأرواح والممتلكات في جميع أماكن الإحتفالات بلا استثناء كون هذه الأماكن تستقطب أعدادا كبيرة من البشر ولابد من تفادي أي مخاطر قد تحدث أثناء التجمعات.

وذكر الزيد أن هناك تنسيقا مع الجهات المختلفة والمختصة لتذليل جميع المعوقات حيث وقعت احداث فجائية كإنقطاع التيار الكهربائي قبل اسبوعين عن معظم مناطق دولة الكويت وهبوب عاصفة رملية وكان لفرقنا الثابتة بأماكن المهرجانات دورا فاعلا وكبيرا في تهدئة الأطفال والجمهور المتواجد ، ومن ناحية اخرى عمل فريق الطوارئ الخاص بقطاع الوقاية بالمرور على المجمعات التجارية والمستشفيات للتأكد من عمل المولدات الكهربائية واستيفاء اشتراطات الإطفاء عند انقطاع الكهرباء ولله الحمد لم تسجل اي حالات لمخالفات في هذا الخصوص مايأكد سلامة إجراءاتنا الوقائية.

وذكر العميد مهندس خالد الزيد تعيش دولة الكويت الحبيبة هذه الأيام احتفالات بقائد العمل الإنساني ولا يسعني في هذه المناسبة سوى ان أتقدم بأسمى آيات التهاني والتبريكات الى مقام سيدي حضرة صاحب السمو امير البلاد المفدى الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح والى سيدي سمو ولي عهده الأمين الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح والى سيدي سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح.

ومن جانبه أكد مدير ادارة وقاية محافظة حولي العقيد خالد العجمي على ان قطاع الوقاية بدأ بإستقبال طلبات التراخيص لإقامة الحفلات والمسرحيات والأمسيات الشعرية والندوات الدينية والثقافية منذ شهر ديسمبر الماضي وان مفتشو الوقاية قاموا بالكشف على جميع الأماكن ومنحها الترخيص بعد استيفاء الشروط ، وشدد العقيد العجمي بالقول بأننا حرصنا على وضع فرق ثابته وقريبة من موقع الحدث من الذكور والإناث لهدفين الأول لتأمين المكان في حالة وقوع المخاطر لاسمح الله.

 اما الهدف الثاني هو اعطاء راحة نفسية للمتوافدين على أماكن الإحتفالات والمهرجانات عند مشاهدتهم لرجال الإطفاء فهي فرق للتدخل السريع مزودة بمعدات خفيفة للتعامل الأولي مع الحادث بالتعاون مع المنظمين والجهات المختصة كوزارة الداخلية والطوارئ الطبية وهناك اتصال مباشر لفرق التدخل السريع مع اقرب مركز اطفاء بالمنطقة.

كما ذكر العجمي بأن مدير عام الإدارة العامة للإطفاء شكل لجنة لتقييم وتطوير المواصفات الوقائية للمباني والمنشآت لكي تتوافق مع المواصفات العالمية وقد ظهرت ثمار هذه اللجنة من احصائية عام 2014 والتي زادت من خلالها نسبة تراخيص المباني والتراخيص المهنية وقلة عدد المخالفات مما يعطينا مؤشر بنجاح خطة الإدارة العامة للإطفاء للوصول الى الهدف المنشود بزيادة الوعي المجتمعي بأهمية الإشتراطات الوقائية.

وتقدم العقيد خالد العجمي بأسمى آيات التهاني والتبريكات الى مقام حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح والى سمو ولي عهده الأمين الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح والى سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح.

×