كارتر مخاطبا عسكريين اميركيين في قاعدة قندهار، الاحد 22 فبراير 2015

وزير الدفاع الاميركي يعقد الاثنين في الكويت اجتماعا حول تنظيم "داعش"

يعقد وزير الدفاع الاميركي اشتون كارتر الاثنين في الكويت اجتماعا استثنائيا حول سبل التصدي لتنظيم الدولة الاسلامية "داعش" مع عدد من كبار المسؤولين العسكريين والدبلوماسيين الاميركيين، بحسب ما اعلن مسؤول في الخارجية الاميركية الاحد.

ووصل كارتر الاحد الى الكويت قادما من افغانستان ليرأس المباحثات بين عشرات من كبار المسؤولين العسكريين والدبلوماسيين الاميركيين في قاعدة عريفجان الاميركية، بحسب المسؤول.

واضاف المسؤول الذي طلب عدم كشف هويته ان وزير الدفاع الاميركي الجديد يرغب في اجراء "حوار مفتوح دون اعتبار للرتب".

وتابع ان الامر لا يتعلق بوضع استراتيجية جديدة للحرب على تنظيم الدولة بل بفهم افضل للتحديات التي يفرضها هذا التنظيم الاسلامي المتطرف وبحث الوسائل العسكرية والدبلوماسية للتصدي له ودراسة "معنى مبايعة تنظيم الدولة من بعض الجماعات في ليبيا ومصر وافغانستان" وبحث جهود الحكومة العراقية ذات الاغلبية الشيعية للتحالف مع السنة.

واستغل تنظيم الدولة الحرب في العراق وعدم الاستقرار في سوريا ليسيطر على مناطق واسعة في البلدين حيث يرتكب فظاعات نددت بها الامم المتحدة باعتبارها جرائم ضد الانسانية.

وتغير طائرات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة منذ عدة اشهر على مواقع التنظيم في العراق وسوريا.

ويرى القادة العسكريون ان الحرب الجوية وتدريب القوات العراقية يجري بشكل جيد، لكن على الحكومة العراقية ان تفعل المزيد لاقناع السنة بحمل السلاح ضد تنظيم الدولة، بحسب المسؤول ذاته.

واضاف "في المستوى العسكري الامور تسير بشكل جيد لكن ننتظر ان نرى كيف سيتولى العراقيون عمليا الامور" و"هل يقاتل السنة؟ نعم (لكن) هل يقاتل السنة كما نرغب؟ لا".

ومن المشاركين في الاجتماع الجنرال جايمس تيري مسؤول الحملة على تنظيم الدولة والمبعوث الخاص للرئيس الاميركي باراك اوباما الى التحالف الدولي جون الين والمبعوث الاميركي الخاص الى سوريا دانييل روبنشتاين وسفراء، بحسب ما افاد المتحدث باسم وزارة الدفاع الاميركية جون كيربي.

وقبل ان يتوجه الى الكويت قال كارتر انه دعا الى هذا الاجتماع "في محاولة لاستعراض الوضع في العراق وسوريا وفي المنطقة عموما".

واضاف ان التهديد الذي يشكله تنظيم الدولة "مشكلة اقليمية واريد ان احصل على كافة الخبرات الممكنة".

واختار كارتر افغانستان في اول زيارة له للخارج منذ ان منحه مجلس الشيوخ الثقة في بداية شباط/فبراير. وبعد افغانستان زار الكويت.

ولن يزور وزير الدفاع الاميركي العراق لكنه اكد انه سيزوره "قريبا" للقاء العسكريين الاميركيين المكلفين خصوصا بتدريب الجيش العراقي.

 

×