خليفة بن سلمان متوسطا أعضاء السفارة الكويتية في البحرين

رئيس الوزراء البحريني: افراح الكويت أفراحنا وعلاقاتنا ضاربة بجذورها عمق التاريخ

أكد رئيس الوزراء البحريني صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة أن مشاركته لدولة الكويت الشقيقة أفراحها الوطنية تأتي تقديرا لمواقفها المشرفة مع المملكة ولقائدها وأميرها الشيخ صباح الأحمد الذي سار بها في طريق التنمية والازدهار، مكملا مسيرة الخير التي بدأها امرائها وشيوخها وأبناء شعبها.

وهنأ خليفة بن سلمان لدى حضوره للاحتفال باليوم الوطني لدولة الكويت الذي أقامته السفارة الكويتية في البحرين بهذه المناسبة شعب الكويت الشقيق باليوم الوطني وبقيادته التي تسهر على رخاء هذا الشعب وازدهاره، مستذكرا بالتقدير وقفات الكويت الى جانب شقيقتها البحرين في المجالات كافة انطلاقا من علاقات تاريخية أزلية بدأت قوية وستستمر أقوى يدعمها اهتمام البلدين بتقويتها .واكد سموه أن اليوم الوطني لدولة الكويت الشقيقة، يشكل مناسبة عزيزة على قلوبنا فأفراحها أفراحنا وعيدها عيدنا.

واعرب رئيس الوزراء البحريمي عن اصدق التهاني إلى صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد أمير دولة الكويت الشقيقة، وإلى سمو الشيخ نواف الأحمد ولي العهد، وإلى سمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء، وإلى شعب الكويت الشقيق، مؤكداً سموه أن ما يربط مملكة البحرين ودولة الكويت هي علاقات قوية ومتينة، ضاربة بجذورها في عمق التاريخ، وأن هذه العلاقة تنمو وتتطور باضطراد بفضل حرص ورعاية قيادتي البلدين.

من جهته أعرب الشيخ عزام المبارك الصباح سفير دولة الكويت لدى المملكة عن أسمى آيات الشكر والعرفان إلى صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء على تشريف سموه حفل الاستقبال الذي أقامته السفارة الكويتية بمناسبة الاحتفال باليوم الوطني، مجسدا سموه بذلك ما يربط بين البلدين من وشائج المحبة والاخوة.

وأشاد السفير بالدعم المتواصل الذي يوليه صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء، للعلاقات البحرينية الكويتية، وحرص سموه على التواصل مع القيادة الكويتية والشعب الكويتي في مختلف المناسبات، وهو ما تنظر إليه الكويت أميرا وحكومة وشعبا بكل التقدير والمحبة.

 

×