نشأة محمد صبحي

التربية: إقامة الملتقى الحاسوبي الثاني لتنمية مهارات المعلمين والطلبة

تحت رعاية الموجه العام بالإنابة لماد ة الحاسوب سلوى البعيجان، أقامت مدرسة عبد اللطيف إبراهيم النصف المتوسطة بنين في منطقة اليرموك الملتقى الحاسوبي الثاني لجميع مراحل طلبة المدارس والمعلمين.

وأشار رئيس قسم الحاسوب في المدرسة نشأة محمد صبحي عن أهم الأهداف التي يسعى إليها هذا الملتقى وهو التنمية البشرية لمدرسين الحاسوب ولطلبة المدارس بجميع مراحلهم، مبيننا أن الملتقى يشمل تبادل الخبرات بين المعلمين، وكذلك عرض جديد ما هو على الساحة التعليمية يتضمن ذلك في استخدام التكنولوجيا في العملية التعليمية.

وأضاف صبحي أن نشاط قسم الحاسوب في مدرسة عبد اللطيف النصف يركز دائما على التنمية المهنية الداخلية لمعلمي المدرسة، وتنمية مهنية خارجية يتم من خلالها دعوة ضيوف من مدارس أخرى وأيضا يركز النشاط على التعاون مع الجمعية (مختارية المنطقة) مشيرا إلى أن هناك مشاريع للتنمية الاجتماعية ضمن منطقة اليرموك بحيث سيتم عمل نشاط مدرسي هادف شبيه لملتقى الحاسوب بالتعاون مع مختارية منطقة اليرموك.

وقد شكر صبحي اهتمام إدارة العلاقات العامة والإعلام التربوي بالأنشطة التربوية والحرص على نشر أخبار المدارس في الصحف اليومية .

وقد شمل الملتقى الحاسوب الثاني على أربع محاور رئيسية، فقد شرح معلم الحاسوب احمد بهاء كيفية التعامل مع الحاسوب في نشر الملفات على مواقع الانترنت وعلى مواقع المدارس والمواقع الشخصية، وتم شرح كيفية تصميم الاستبيان الالكتروني ويشمل عملية الأسئلة والأجوبة للاستبيانات للمدرسين وللمدرسة، وكذلك إمكانية تلقي وأرشفة الردود بالإضافة إلى عملية رسم المخططات البيانية بشكل آلي، وتم شرح كيفية استخدام أجهزة الآي باد والآي فون في العملية التعليمية التربوية من خلال برنامج Find my iPhone  و Find my friends .

من جانبه أشاد مدير مدرسة عبد اللطيف النصف، أ. محمود القلاف بدور قسم الحاسوب بإبراز مواهب الطلبة والمعلمين من خلال ملتقى الحاسوب الثاني المقام تحت رعاية الموجه العام بالإنابة لمادة الحاسوب سلوى البعيجان.

وأوضح القلاف أن ملتقى الحاسوب الثاني مهم جدا لقسم الحاسوب في المدرسة، وهو عبارة عن دعوة لجميع مدارس المرحلة الابتدائية والمتوسطة والثانوية وهي دعوة عامة لرؤساء الأقسام والمعلمين والمعلمات.

وأشار القلاف أن هناك فوائد في استخدام التكنولوجيا الحديثة في الحاسوب، ومن أهم البرامج التي يستفيد منها طلاب المدارس والمعلمين هي Filezilla واستبيان Google، والبحث عن الآي فون.

وقال القلاف أن هذه البرامج تدخل في إطار التنمية المهنية للمعلمين، مؤكدا أن إدارة مدرسة عبد اللطيف النصف دائما تسعى للتميز والتفوق في جميع الميادين، وليست فقط منهج مادة الحاسوب، موضحا أن التنمية المهنية تأتي من خلال التواجيه ورؤساء أقسام المدرسة ومن خلال نشرات المنطقة التعليمية.

وفي ختام الملتقى أشاد القلاف بكلمة وجهها للإعلام التربوي بأن جميع الأنشطة المدرسية تعتمد اعتماد كلي على الصحافة والإعلام التربوي، وان إدارة المدرسة حريصة على أن تتواصل مع الإعلام بأن تبلغ المدرسة إدارة العلاقات العامة بوزارة التربية والصحف اليومية بكل الفعاليات والأنشطة التي تنظمها مدرستهم وذلك لنشرها بالصحف، متمنيا الخير والتوفيق للإعلام التربوي ولوزارة التربية.

 

×