الدكتور علي العمير

نقابة ناقلات النفط: الوزير العمير يجيش صحفيين ونواب لطرد الخبرات الكويتية من القطاع النفطي

رأى رئيس مجلس إدارة نقابة العاملين في شركة ناقلات النفط الكويتي يوسف محمد الشايجي أن التصريحات التي أطلقها وزير النفط الدكتور علي العمير وجاء فيها بأنه "لم يتوقع هبوط أسعار النفط و وصولها للمستوى"، تدل على عدم فهم وزير النفط و قدرته على قراءة الأحداث الخارجية التي تمر بها المنطقة.

وأضاف الشايجي في تصريح صحافي له "بأننا كذلك لم نكن نتوقع بأن يأتي وزيرا من رحم الشعب يجاهد بالانتقاص من حقوق العاملين، و كذلك لم نكن نتوقع بأن يستلم حقيبة وزارة النفط شخص يكرس كل وقته لإنهيار القطاع النفطي

وقال الشايجي "أيضا لم نكن نتوقع بأن يقوم وزير النفط بتجييش جيوش من الصحافة و بعض أعضاء مجلس الأمة لطرد الخبرات الكويتية من القطاع النفطي مع الإبقاء على العنصر الأجنبي، وأيضا لم نكن نتوقع أن يحاول وزير بكل ثقله للانتقاص من حقوق الموظف الكويتي وعدم المساس في حقوق الموظف الأجنبي وعلى سبيل المثال نهاية الخدمة، وأيضا لم نكن نتوقع ان يكون الشغل الشاغل لوزير النفط هو تغيير مجلس إدارة المؤسسة حتى لو كلف هذا التغيير هدم القطاع النفطي حتى ينتصر ويطبق ما تحتويه اجندته التي بدأت تنكشف للعامة.

وأضاف الشايجي "ونحن نقولها بأننا لا يعنينا تغيير مجلس الإدارة او تثبيته ولكن كل ما يعنينا هو حقوق العاملين بالقطاع،و لهذا فنحن على يقين بأن أفضل مكان لوزير النفط هو مجلس الأمة فقط لا غير ولا يصلح من وجهة نظرنا وزيرا للنفط لأنه لا يزال يرتدي رداء عضو مجلس الأمة ولا يستطيع ارتداء رداء الوزير .

واختتم الشايجي تصريحه بأن القطاع النفطي يستحق وزيرا من رحم القطاع النفطي يستطيع إصلاح ما تم العبث به ويستطيع الدفاع عن حقوق العاملين في القطاع النفطي و يستطيع كذلك رسم السياسة النفطية بالبلد بعيدا عن الأجندات السياسية.

 

×