ازالة صانديق جمع الملابس

الشؤون: رصد مخالفات لجمع ملابس يقوم بها أشخاص لا علاقة لهم بالعمل الخيري

كشف رئيس فرق التفتيش الميداني على مخالفات العمل الخيري بالكويت مدير ادارة الجمعيات الخيرية بالانابه ناصر العمار  ان فرق العمل الميدانية بدأت اليوم مرحلتها الثانية في الرصد وإزالة مخالفات جمع التبرعات التي يقوم بها أشخاص غرباء لا دخل لهم في العمل الخيري وامتهنوها من اجل جمع أموال دون وجه حق او الحصول على ترخيص من الجهات الرسمية.

وأشار العمار في تصريح صحافي له، الى ان اعضاء الفرقه رصدوا بمدينة سعد العبدالله قيام غرباء بوضع صناديق لجمع الملابس والتبرعات العينية متحدين بذلك قانون جمع المال للمنفعة العامة وقرارات مجلس الوزراء الوزراء الموقر والقرارات الوزارية والقرارات الادارية الصادرة بشأن تنظيم جمع التبرعات للمنفعة العامه.

واضاف العمار "ان الجهات المشتركة في هذه الحملة بالاضافة الى وزارة الشؤون وزارة الداخلية ، التجارة، بلدية الكويت، الأوقاف، قطاع التعاون، و قطاع العمل، مؤكدا على استمرار الحملة لتشمل جميع محافظات الكويت.

وتجدر الاشارة الى ان هناك ظواهر جديدة على نوع المخالفات على العمل الخيري منها قيام مؤذنين دعوة المصلين للتبرع للسوريين بالرغم من ان وزارة الأوقاف حذرت من خلال تعانين صادرة الى اهمية التزام الامة والمؤذنين الى عدم السماح لأي كان القيام بدعوة المصلين للتبرع ونفاجأ الى ان البعض منهم يتبنون القيام بدعوة المصلين الى التبرع مما يعد نمطا جديدا في ارتكاب المخالفات كما لوحظ ان هناك وعيا متدنيا لدى البعض في كيفية التبرع ضمانا لوصولها الى مصارفها الشرعية الصحيحة لهؤلاء تهيب وزارة الشؤون الأخوة المتبرعين أخذ الحيطة والحذر من خلال عدم التبرع الا للجمعيات المرخص لها.