وزارة الصحة

الصحة: وضع استراتيجية المسح لأمراض السرطان والوقاية منه

قال وكيل وزارة الصحة المساعد لشؤون الجودة والتطوير الدكتور وليد خالد الفلاح بصفته رئيسا للجنة بحث وتحديث خطط الوزارة لوضع استراتيجية المسح لأمراض السرطان والوقاية منه ان اللجنة أنجزت إعداد استراتيجية وطنية للوقاية من مرض السرطان والتصدي له بدولة الكويت.

واضاف الفلاح في بيان صحفي اليوم انه تم رفع الاستراتيجية لوكيل الوزارة الدكتور خالد السهلاوي لاعتمادها إيذانا ببدء المرحلة التالية وهي مرحلة تنفيذ الاستراتيجية من خلال البرامج وخطط العمل التنفيذية على مستوى القطاعات وادارات الوزارة وبمشاركة جهات حكومية وغير حكومية والمجتمع المدني.

وذكر ان جامعة الكويت ومؤسسة الكويت للتقدم العلمي والمراكز والجهات والهيئات العالمية المتخصصة مثل منظمة الصحة العالمية ومركز الوقاية والتحكم بالأمراض بالولايات المتحدة الأمريكية والشبكة العالمية الامريكية للمسوحات الصحية للاكتشاف المبكر للسرطان ستشارك في تنفيذ الاستراتيجية.

واوضح ان الاستراتيجية تنطلق من تحليل الوضع الحالي ورصد الإنجازات ووضع الرؤية المستقبلية للحد والتخفيف من الأعباء المترتبة على السرطان الذي يمكن الوقاية منه مبينا انها تنطلق من سبعة محاور رئيسية يتعلق المحور الأول بتطوير قاعدة معلومات وطنية شاملة عن السرطان وعوامل الخطورة.

واشار الى ان المحور الثاني يتعلق بوضع الوقاية والتصدي للسرطان على قمة أولويات التعاون الصحي الدولي للاستفادة من الخبرات العالمية في حين يتناول المحور الثالث الحد من التعرض لعوامل الخطورة وفي مقدمتها التدخين وتعاطي منتجات التبغ والسمنة وزيادة الوزن والخمول البدني وتلوث البيئة.

وقال ان المحور الرابع يتناول أهمية تنمية الوعي لدى جميع أفراد المجتمع عبر اتباع الأنماط الصحية للحياة طوال مراحل العمر للوقاية من السرطان وتنظيم حملات إعلامية للتوعية الصحية خلال المناسبات الصحية العالمية التي تعلن عنها منظمة الصحة.

وبين ان المحور الخامس يتعلق بإجراء المسوحات الصحية للاكتشاف المبكر للسرطان بينما يتناول المحور السادس الرصد المستمر لعوامل الخطورة للاصابة بالسرطان من خلال إجراء المسوحات الصحية المجتمعية باستخدام الأدوات والمنهجيات المعيارية المعتمدة من منظمة الصحة العالمية.

واضاف الدكتور الفلاح ان المحور السابع للاستراتيجية يقوم بوضع الأهداف والمؤشرات ومنهجية متابعة تنفيذها وفقا لإطار العمل العالمي.

وكشف أن الاجتماع القادم للجنة المزمع عقده الأسبوع القادم سيخصص لمناقشة ووضع الإجراءات والبرامج اللازمة لتنفيذ الاستراتيجية بعد اعتمادها.

 

×