وكيل وزارة الخارجية خالد الجار الله

الكويت: اجراءات قانونية تجاه "بذاءات" الدويلة بحق الامارات وولي عهد ابوظبي

أكد وكيل وزارة الخارجية خالد الجارالله أن الكويت ستتخذ إجراءات قانونية رادعة باتجاه ما وصفه بـ"البذاءات" التي تلفظ بها النائب السابق مبارك الدويلة بحق دولة الإمارات وولي عهد أبوظبي، الشيخ محمد بن زايد.

وشدد الجارالله في تصريحات صحفية اليوم الخميس، على أن الشعب الكويتي بكل فئاته يرفض كل ما صدر من إساءات، تجاه دولة الإمارات، قائلا :"نحن بدورنا سنبدأ بالإجراءات القانونية الكفيلة بردع مثل تلك التجاوزات".

كما لفت وكيل وزارة الخارجية، إلى أن الكويت قيادة وحكومة وشعبا لن تنسى مواقف دولة الإمارات الشقيقة تجاه قضاياها، لاسيما موقفها من احتضان الشعب الكويتي في أحلك الظروف، إبان الغزو العراقي، مؤكدا أن العلاقات بين الأشقاء في الكويت والإمارات لن تتأثر بتلك التجاوزات المرفوضة.

الى ذلك، اعربت وزارة الخارجية اليوم عن استنكارها واستيائها الشديدين لما جاء على لسان عضو مجلس الامة السابق مبارك الدويلة من إساءة لدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة وقياداتها.

وأوضح مصدر مسؤول في وزارة الخارجية ردا على سؤال لوكالة الانباء الكويتية (كونا) حول إن كانت الوزارة قد اتخذت أي إجراء حيال ما ورد على لسان مبارك الدويلة أن الوزارة قد باشرت في اتخاذ الاجراءات القانونية عبر مخاطبة النائب العام.

وقال المصدر ان ذلك جاء في أعقاب الاتصالات التي تلقاها المسؤولون في الدولة من الاشقاء في دولة الامارات العربية المتحدة والتي عبروا خلالها عن استنكارهم واستيائهم لما جاء في المقابلة المشار إليها.

وكرر المصدر استياء واستنكار دولة الكويت الشديدين لما جاء على لسان عضو مجلس الامة السابق مؤكدا حرصها على علاقاتها الاخوية والتاريخية المتجذرة مع دولة الامارات العربية المتحدة وعدم السماح لأي كان المساس أو الطعن في رموزها.

واختتم المصدر تصريحه بأن الوزارة التي عهد إليها تعزيز وتوطيد علاقات دولة الكويت بالدول الشقيقة والصديقة ستقوم على الفور باتخاذ الاجراءات القانونية المناسبة ضد كل من يحاول المساس بتلك العلاقات وذلك وفق الدستور والقوانين المعمول بها.

 

×