نائب رئيس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ محمد الخالد

وزير الداخلية: دول الخليج تدرس اتخاذ خطوات مماثلة للقوائم الارهابية التي أصدرتها السعودية والامارات

أكد نائب رئيس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ محمد الخالد أن دول الخليج تنسق في ما بينها وتدرس تصنيفات القوائم الإرهابية التي أصدرتها السعودية والإمارات، مبينا أن النتائج قد ينجم عنها اتخاذ خطوات مماثلة من بقية الدول الخليجية.

وأشار وزير الداخلية في تصريح لصحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية نشرته اليوم الخميس إلى أن نظراءه الخليجيين ناقشوا الملف خلال اجتماعهم الأخير في الكويت قبيل انعقاد القمة الخليجية في الدوحة أول من أمس.

وحذر الوزير من "التهاون" في حفظ الأمن في منطقة الخليج، وقال إن "مكافحة الإرهاب لا تعني دولة وحدها، ولا أحد يستطيع العمل بمفرده، لأن العمل الجماعي مطلوب لدحر الإرهاب".

وأوضح الخالد أنه على الرغم من أن الأوضاع تغلي إقليميا ودوليا، فإن دول مجلس التعاون "تتميز بالأمن والاستقرار والتماسك"، وشدد على ضرورة أن "يفوت الخليجيون الفرصة على من يحاول أن يفرق بينهم، وأن يتعاملوا بالحكمة المعهودة من القادة".

 

×