وزارة التربية

التربية: توصيل الكاميرات في جميع المدارس حفاظا على سلامة الطلاب

اعتزمت وزارة التربية والتعليم أن يكون لها نظام متكامل لإدارة التعليم (LMS) في منصة بنيت وصممت باستخدام أفضل الأسس وأحدث التقنيات في مجال تطوير البوابات الإلكترونية و التعليمية، كما  تم توفير الخدمات في نظام إدارة التعليم بما يلبي متطلبات واحتياجات وزارة التربية وذلك لتحقيق الهدف الأسمى و هو إنشاء نظام تعليم وطني لخدمة جميع أصحاب العلاقة بالعملية التعليمية كالطلاب والمعلمين وأولياء الأمور والإداريين والعاملين في المدارس، وأن نظام إدارة التعليم (LMS) يوفر للطلبة والمعلمين وأولياء الأمور وإدارة المدرسة والموجهين القدرة على التعاون والمشاركة عبر موقع واحد، كما يوفر لصناع القرار إمكانية مشاهدة الإحصائيات والرسوم البيانية لرصد ومتابعة العملية التعليمية.

وأفادت الموجه العام لمادة الحاسوب بالإنابة نجيبة دشتي بان لوزارة التربية دور فعال في دعم وتطوير و تطبيق التعليم الالكتروني. وذلك لما له من مزايا عدة تساعد الطالب على استيعاب المادة العلمية و زيادة تحصيله العلمي.

وكشفت دشتي بأنه تم توصيل الكاميرات لجميع المراحل التعليمية من رياض الأطفال إلى المرحلة الثانوية في جميع مدارس الكويت للحفاظ على سلامة الطالب، و أن السبورة الذكية متوفرة في جميع المدارس من المرحلة الثانوية بنين و بنات في جميع المناطق التعليمية في دولة الكويت و تم تركيبها و جاري تفعيلها وفق جدول زمني محدد, و يتم تدريب المعلمين على السبورة الذكية داخل المدارس من قبل الشركات المختصة، ويقوم قسم الحاسوب بتدريب العاملين تدريباً كاملاً عليها كما يقوم القسم بتدريب رؤساء أقسام و المدرسين.

وأشادت دشتي بدور وزارة التربية الفعال في دعم و تطوير و تطبيق فكرة التعليم الالكتروني الذي له دور فعال في تطوير المستوى التعليمي في المدارس، و يتم تأهيل الطالب من المرحلة الابتدائية بحيث لا يجد صعوبة في التعلم.

وافادت دشتي بان  الوزارة قامت  بتدريب العاملين في جميع مدارس الدولة على الحاسوب و اشترطت للإعفاء من دورة محو الأمية للحاسوب بان يكون المتقدم حاصلا على شهادة ( icdl  ) أو ما يعادلها.

وأضافت دشتي بان التعليم الالكتروني يساعد الطالب في زيادة مستوى التحصيل العلمي له، وعند غياب الطالب لن يواجه صعوبة في متابعة المنهج, كما انه يستطيع أن يتابع تحصيله الدراسي ومعرفة الفروض المدرسية المكلف بها عن طريق البوابة الالكترونية.

وأكدت دشتي بأن الوزارة لا تواجه صعوبة في تطبيق التعليم الالكتروني حيث قامت إدارة المدارس و العاملين فيها بالتأقلم تدريجيا مع الأسلوب الجديد مما يحل بالفائدة للمعلم و المتعلم.

ومن جانبه قال الموجه أول للحاسوب بالتوجيه الفني العام احمد محمود تركي بأنه يجب على الطالب أن يتمكن من استخدام الحاسوب حتى يستطيع استيعاب و استخدام منهج التعليم الالكتروني, و أن مادة الحاسوب مهمة لأنها تساعد الطالب على التأقلم مع مفاهيم التعليم الالكتروني.

وحرص تركي على زيادة حصص الحاسوب في المرحلة الابتدائية والثانوية لأنها المرحلة الأكثر أهمية في تأسيسه على منهج التعليم الالكتروني لقدرة الطالب العالية على التعلم و الاستيعاب في هذه المرحلة.



 

×