جمال الدوسري

القوى العاملة: إحالة شكاوي العمال إلى القضاء في حال تعذر تسويتها بشكل ودي

أكد المدير العام للهيئة العامة للقوى العاملة جمال الدوسري أن الهيئة لا تألوا جهدا في حماية القوى العاملة الوافدة وذلك من خلال اتخاذ اجراءات متعددة تؤكد ذلك منها إصدار قانون العمل الجديد رقم 6/2010 والذي تضمن العديد من الامتيازات، منها زيادة أيام الاجازات السنوية والاجازات المرضية والعطلات الرسمية واعتبار يوم راحة مدفوع الاجر، واستحداث حكما جديدا يعطي للعامل الحق في اجازة الحج، وإجازة العدة للمرأة العاملة و إجازة الوضع وغيرها من الامتيازات المتعددة.

وأضاف الدوسري في بيان صحافي  له، ان مجلس الوزراء قد أصدر قرارا بشأن تشكيل لجنة من عدة جهات لتنظيم أوضاع العمالة الوافدة بالقطاعين الأهلي و المنزلي، بالاضافة إلى وجود إدارة علاقات العمل ووحداتها بالمحافظات التي تجيز للعامل اللجوء إليها للمطالبة بحقوقه العمالية، وذلك من خلال شكوى، حيث تقوم الادارة باستدعاء صاحب العمل ومواجهته بمطالب العامل والسعي إلى تسوية النزاع بشكل ودي وحال تعذر ذلك تحال الشكوى الى القضاء.

وشدد على أن الهيئة فرضت على صاحب العمل ضمان مالي يجوز للهيئة تسييله للوفاء بأجور العمال إذا أخل صاحب العمل بالتزاماته التعاقدية وتقاعس عن دفع أجور العمالة في مواعيدها المحددة وكذلك نفقات عودته إلى بلده ممثله في تذكرة سفر، كما وأن الهيئة قد ألزمت صاحب العمل عدم احتفاظه بجواز سفر العامل نظرا لأنه لصيق بشخصية العامل.

وأفاد بأن أصدرت الهيئة العديد من القرارات التي تلزم صاحب العمل بتوفير سكن ملائم إذا كان مرتبطا بعقد حكومي أو بدل سكن، وكذلك الحماية الكاملة لمقر عمله من خلال توفير الاحياطات اللازمة لعدم تعرضه للاصابة أثناء العمل.

وأشار الدوسري إلى أن أبوابه مفتوحة لكل عامل يرغب في تقديم شكواه للمطالبة بحقوقه حيث أن الكويت دائما وأبداً تحافظ على حقوق العمالة وتتخذ الكثير من الاجراءات الكفيلة بحمايتهم وتوفير الحياة الكريمة لهم في ضوء قانون العمل بالقطاع الأهلي والقرارت المنفذه له.

 

×