مدينة الكويت

مؤشر الارهاب الدولي: الكويت في المركز 119 من بين 162 دولة والعراق الأولى

احتلت الكويت مركزا متقدما في مؤشر الإرهاب العالمي (GTI)، حيث حلت في المركز 119 من بين 162 دولة، فيما جاء العراق أولاً كأكثر الدول التي شهدت أعمالا ارهابية يليه باكستان وأفغانستان.

وسجلت الطبعة الثانية من مؤشر الإرهاب العالمي (GTI) مقتل ما يقرب من 18 ألف شخص، ما يمثل زيادة نسبتها 61% عن العام السابق، وما يقرب من 10 آلاف من الهجمات الإرهابية في عام 2013 بزيادة نسبتها 44% في 2012.

وجاء في المؤشر، الذي صدر الثلاثاء عن معهد الاقتصاد والسلام (IEP)، أن الهجمات الإرهابية خلفت زيادة في عدد القتلى بنسبة 61% في سنة واحدة، إذ ارتفع العدد من 11133 في عام 2012، إلى 17958 عام 2013.

وسجل المؤشر أيضا زيادة 44% في عدد الحوادث الإرهابية، إذ ارتفعت من 6825 في 2012 إلى 9814 في عام 2013، في حين شكلت الهجمات الانتحارية أقل من 5%.

وذكر المؤشر أن أكثر من 80% من الوفيات الناجمة عن حوادث إرهابية في عام 2013 سجلت في 5 دول فقط هي: العراق وأفغانستان وباكستان ونيجيريا وسوريا.

وأشار المؤشر العالمي إلى أن 24 دولة شهدت أكثر من 50 حالة وفاة في عام 2013، ما يمثل زيادة 60% عن عام 2012، مضيفا أن عدة منظمات إرهابية مثل "تنظيم الدولة" و"تنظيم القاعدة" و "بوكو حرام" و "حركة طالبان" مسؤولة عن 66% من حالات الوفاة التي وقعت في 2013.

وبين المؤشر أن العراق لا يزال البلد الأكثر تأثرا بالإرهاب، وأن عدد القتلى في البلاد ارتفع بنسبة 164% إلى 6362 - وهي أكبر زيادة في المؤشر، فيما حدد المؤشر 13 دولة على الأقل تواجه مخاطر أكبر من النشاط الإرهابي الكبير في السنوات المقبلة.

يذكر أن أول مؤشر عالمي للإرهاب صدر في مارس 2012، وقام بترتيب الدول الأكثر تأثرا بالإرهاب مع تحليل الأبعاد الاقتصادية والاجتماعية المرتبطة بها.

وأستند المؤشر على بيانات من قاعدة بيانات الإرهاب العالمي، التي يتم جمعها وترتيبها من قبل الاتحاد الوطني لدراسة الإرهاب والردود على الإرهاب (START)، ومقره في جامعة ميريلاند الأميركية، إذ تم جمع عشرات المؤشرات لـ158 دولة على مدى السنوات العشر الماضية.