جانب من اجتماع مجلس الوزراء اليوم

مجلس الوزراء: تكليف الوزراء بترشيد الانفاق بما يحقق المصلحة الوطنية العليا

عقد مجلس الوزراء اجتماعه الأسبوعي بعد ظهر اليوم في قاعة مجلس الوزراء في قصر السيف برئاسة سمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء، وبعد الاجتماع صرح وزير الدولة لشئون مجلس الوزراء الشيخ محمد عبد الله المبارك الصباح بما يلي:

اطلع مجلس الوزراء في مستهل اجتماعه على الرسالة الموجهة لسمو الأمير من الرئيس محمد ولد عبد العزيز رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتانية، والتي تعلقت بالعلاقات الثنائية القائمة بين البلدين الصديقين وسبل تنميتها في كافة المجالات والميادين.

م اطلع مجلس الوزراء على الرسالة الموجهة لسمو الأمير من الرئيس فور ايسوزيمنا نيا نياسينغبي  رئيس جمهورية توغو، المتضمنة تهنئته لسمو الأمير بمناسبة قيام منظمة الأمم المتحدة بإطلاق تسمية سموه حفظه الله ورعاه قائدا للعمل الإنساني وتسمية دولة الكويت (مركزا للعمل الإنساني)، بالإضافة إلى توجيه فخامته الدعوة لسموه حفظه الله ورعاه للقيام بزيارة رسمية لجمهورية توغو.

ما أحاط النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ صباح الخالد مجلس الوزراء علماً بالجولة الخليجية التي قام بها سمو الأمير إلى كل من دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة، ودولة قطر الشقيقة، ومملكة البحرين الشقيقة، والتي عكست عمق العلاقات التاريخية والحميمة التي تربط بين دولة الكويت وهذه الدول الشقيقة، والتي تم فيها بحث آفاق التعاون الخليجي المشترك لتحقيق المصالح المشتركة، وكذلك بحث آخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية، واستعراض مسيرة التعاون المشترك لدول الخليج العربية، وعدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك على الصعيدين العربي والدولي.

ثم عرض وزير المالية أنس الصالح على مجلس الوزراء ملامح مشروع ميزانية السنة المالية 2015/2016، وبهذا الصدد استمع مجلس الوزراء إلى شرح قدمه كل من محافظ بنك الكويت المركزي د. محمد يوسف الهاشل، ووكيل وزارة المالية خليفة مساعد حمادة وعدد من مسئولي الوزارة تناولوا فيه مناقشة تقديرات الإيرادات، وتقديرات المصروفات التي روعي إعدادها وفقا للاحتياجات الفعلية للوزارات والإدارات الحكومية.

كما عرضوا على مجلس الوزراء الإجراءات المقترحة بشأن مواجهة الانخفاض الذي طرأ على أسعار النفط العالمية، مع التأكيد على الاستمرار في الانفاق الرأسمالي الاستثماري ومشاريع خطة التنمية.

وقد عبر مجلس الوزراء عن تقديره للجهود المبذولة من قبل وزارة المالية والجهات المعنية الأخرى لإعداد هذه الميزانية، وكلف الوزراء بتوجيه أوجه الصرف وترشيد الإنفاق في موضعه المستحق الذي يؤدى إلى خدمة المواطنين وتحقيق المصلحة الوطنية العليا.

ثم اطلع مجلس الوزراء على تقرير بنك الكويت المركزي بشأن الاستقرار المالي السنوي الثاني لعام 2013، وهو التقرير السنوي الذي يصدره مكتب الاستقرار المالي في بنك الكويت المركزي، والذي يركز على تقييم وتحليل التطورات الاقتصادية والمالية من منظور علاقة هذه التطورات والاستقرار المالي في إطار تحليل وتقييم للمخاطر التي يواجهها النظام المالي وقدرة القطاع المصرفي على مواجهة الصدمات الخارجية دون التأثير على الدور الذي يمارسه في خدمة الاقتصاد الكلي، ويشمل هذا التقرير دور وإنجازات كل من البنوك التقليدية والبنوك العاملة وفقا لأحكام الشريعة الإسلامية في إطار وظائفها كمؤسسات مالية وسيطة، وكذلك تقييم للمخاطر الأساسية التي يواجهها النظام المصرفي، بالإضافة إلى التغيرات باتجاهات الربحية والملاءة في النظام المصرفي، ومدى مقاومته للصدمات المختلفة سواء كانت من داخل النظام أو من خارجه، وذلك في ضوء سيناريوهات مختلفة لاختبارات ضغط مالي واقتصادي، كما ناقش تقرير أهم التطورات في كل من السوق النقدي وسوق الصرف الأجنبي وسوقي الأسهم والعقار ونظم الدفع والتسويات في الاقتصاد المحلي، وذلك من حيث تقييم أداء وفعالية هذه النظم بصفتها من العوامل المهمة في إطار عملية تحقيق الاستقرار المالي، كما ناقش التقرير العديد من التطورات التي شهدها الاقتصاد الكويتي في عام 2013، وبصفة خاصة التطورات ذات الصلة بالاستقرار المالي، كما قام البنك المركزي بنشر هذا التقرير في موقعه الإلكتروني في إطار المنهجية التي يطبقها بشأن تعزيز الشفافية لما يقوم به من إجراءات وتطوير ما لديه من سياسات وأدوات تستهدف صيانة الاستقرار النقدي والاستقرار المالي في البلاد.

كما بحث مجلس الوزراء شئون مجلس الأمة، واطلع على الموضوعات المدرجة على جدول أعمال جلسة مجلس الأمة.

ثم بحث المجلس الشئون السياسية في ضوء التقارير المتعلقة بمجمل التطورات الراهنة في الساحة السياسية على الصعيدين العربي والدولي.

كما اعتمد مجلس الوزراء مشروع مرسوم بتعيين المستشار محمد جاسم محمد سليمان بن ناجي القناعي رئيساً لمحكمة الاستئناف.

 

×